» «قياس» ينهي عمليات تطبيق وتصحيح اختبارات «TIMSS» الدولية  » «الشرقية»: 13 ألف سيدة يتدربن على القيادة و67 فقط تمكن من الحصول على رخص  » «التعليم» : خدمة «واتساب» خاصة في إدارة التدريب  » شركات طيران تتلاعب بـ«الوقت من ذهب»!  » «العمل» تدحض الشائعات: أزواج المواطنات كـ «السعوديين» في التوظيف  » التثقيف يدفع السعوديين للإقبال على الأغذية الصحية  » بقايا المبيدات ضمن الحدود المسموح بها في 89.1 ٪ من التمور  » استهجان ولكن !!!  » «هيئة النقل» : 5 آلاف ريال عقوبة «الكدادة»  » «العمل» تتوعد بملاحقة المتحرش بالأطفال  
 

الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 27/11/2017م
خذنا إلى عرش سامراء زوارا

الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 10/11/2017م
كبرت كربلا فلبوا النداء واملأوا الكون ندبة وعزاء

- الشاعر جاسم الصحيح / الأحساء - 10/11/2017م
حملـتُ جنـازةَ عقلـي معـي - وجِئْـتُكَ فـي عاشـقٍ لا يعـي أحسُّـكَ ميـزانَ مـا أدَّعـيـهِ - إذا كـان فـي اللهِ مـا أدَّعـي

الاستاذ نضال عبد العظيم ابو السعود - 07/11/2017م
سأغرس مهجتي في أرض طوس ٍ.. وأسقيها الهوى العذريَ شهدا

سماحة الشيخ منصور الجشي - 29/10/2017م
في كل عام ذكركم يتحرر...وزعامة فيها الأصالة تذكر

المهندس:عقيل محمد العالي - 03/10/2017م
موجٌ من الناسِ..وسوادُ ليلٍ مُرتخي وبابُ بيتي صرخةٌ من أدمعِ.

الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 29/09/2017م
كان ما بين طفه وبقيعه يرسم العمر في امتداد ربيعه

الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 26/09/2017م
ظعن الحسين وما أجله لم تعرف الركبان مثله

- أديب عبدالقادر أبو المكارم - 25/09/2017م
كفاكَ رُغمَ القطعِ والبترِ ما زالَ دفقُ عَطاهُما يجري

الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 23/09/2017م
كان يسقى ثرى الضريح بكاء

الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 22/09/2017م
أحنى على ليل عاشوراء يرصده

الاستاذة نازك الخنيزي - 15/09/2017م
ببابٍ قديمٍ مررتُ فكانتْ مرايا مزخرفةً بالوجوهِ

- الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 09/09/2017م
عيد وعهد والمحافل تعقد وإمام بهجتها "النبي محمد"

- عبدالله اليوسف - 30/08/2017م
في كل سنة وفي شهر ذي الحجة الحرام يتوجه المسلمون الوالهون للقاء الباري عز وجل بأداء فريضة

- الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - 28/08/2017م
أرخ عينيك بالدموع ربابا

- سيد أحمد الماجد - 14/08/2017م
حسرةُ العشِّ أمْ غيابُ الحمامَةْ سكتَ الفنُّ دونَ ظلٍّ وقامةْ

- محمد علي المصطفى - 13/08/2017م
كتبت هذه المقطوعة الشعرية مشاركة مني فيما آلمنا برحيل عبقريِّ الفن العربي أبي عدنان، عبد الحسين عبد الرضا، تغمده الله برحمته..

- الاستاذ حسين بن المرحوم الحاج حسن آل جامع - - 26/07/2017م
سبح الشعر في فضاء سمائك وانحنى يرسم اللقا بفنائك

م. علي حسن الخنيزي - 17/07/2017م
ترتعشُ فرآئصي، مرتبكة نبضاتُ قلبي، فقدت اتّزاني، وخطّ سيري، أتمايلُ يُمنةً ويُسرةً،

- 19/06/2017م
قصيدة تفاعل معها المغرودن وأعادوا نشرها ومنهم من صورها, مع التعليقات التي أجمع كتابها أنها من أجمل القصائد عن الأب وعظمته



مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات