» إنشاء وحدة للفحص الشامل والأورام بـ «القطيف»*  » ما تأثير التكنولوجيا في نمط حياة الأبناء؟  » استقدام 459 سائقة منزلية خلال 3 أشهر  » «الصحة» توضح طريقة الاستعلام وحجز الإجازات المرضية إلكترونيًا  » "معروفة" تقلص تكاليف جلب عاملة منزلية فلبينية 50%  » حرمان المعلم من (علاوته)..!  » ”كافل القطيف“ تكرم طلابها وطالباتها المتفوقين  » «الصحة»: إلزام المستشفيات بقبول حالات «إنقاذ الحياة»  » 90 متطوعا ومتطوعة يعيدون الحياة إلى حديقة منارات صفوى  » منصة للإجازات المرضية لموظفي الدولة  
 

  

صحيفة اليوم - جعفر الصفار - 08/07/2019م - 7:49 ص | مرات القراءة: 377


بدأ صيادو المنطقة الشرقية، يوم أمس الأول، الاستعداد لموسم صيد الروبيان، والذي ينطلق مطلع أغسطس القادم، حيث يتفاوت حجم الاستعداد والتجهيز

 من صياد لآخر، وذلك تبعا لحجم القارب وصلاحية أدوات الصيد المستخدمة من الموسم الماضي.

وقال صيادون إن فترة التجهيز تستمر لأكثر من أسبوعين تقريبا، الأمر الذي يدفع الكثير للسباق مع الزمن للانتهاء من كافة الاحتياجات قبل بدء ساعة الصفر بيوم أو يومين، كما يسعى العديد من الصيادين لإنجاز المعاملات مع مركز أبحاث الثروة السمكية؛ للحصول على رخصة صيد الروبيان «الزهرية»، وتجميد رخصة صيد الأسماك «الزرقاء»، طوال مدة الموسم، والبالغة ستة أشهر، بينما عمد البعض إلى تجميد عدة قوارب لإجراء التجهيزات، فيما تواصل القوارب الأخرى عملها الاعتيادي.

وأكد الصيادون أن موسم الروبيان يعتبر من أفضل المواسم للحصول على مدخول كبير، من أجل تسديد الأقساط المترتبة على معظم الصيادين والبالغة 60 ألف ريال سنويا، الأمر الذي يفسر الاهتمام الكبير بموسم الروبيان سنويا، مشيرين إلى أن أسعار التجهيزات استقرت عند مستوياتها منذ الموسم الماضي.

وقدر عيسى الصويتي «صياد» تكاليف تجهيز القارب الواحد الجديد «تأسيس» بنحو 70 ألف ريال تقريبا، فيما تتراوح قيمة تجهيز القارب الذي يمتلك بعض المعدات بنحو 25- 30 ألف ريال، مضيفا إن سعر ماكينة الرافعة يتراوح بين 20 – 25 ألف ريال وجسم الرافعة بين 8 – 15 ألف ريال، والشباك بسعر 3000 ريال «يحتاج القارب لنحو 5 شباك» وغيرها من المتطلبات الأخرى.

وقال فتحي البنعلي «صياد»: إن غالبية البحارة الذين يتمتعون بالإجازة خلال الفترة عادوا من بلدانهم لبدء الاستعداد لموسم الروبيان، لافتا إلى أن مشاهد تجهيز الشباك أمام مرفأ دارين أصبحت مألوفة حاليا، حيث يعمد الصيادون لتجهيز الشباك الخاصة بصيد الروبيان، بالإضافة إلى تنظيف المراكب وإعادة دهانها وتركيب الونش وترتيب المعدات للإبحار.

وأوضح حسن الحجيري «تاجر» أن غالبية الأدوات المستخدمة لموسم الروبيان لم تسجل زيادة تذكر في الأسعار خلال الموسم القادم، مؤكدا أن عملية التجهيز انطلقت بدءا من الأسبوع الجاري، لافتا إلى أن حركة الطلب بدأت بشكل فعلي خلال الأيام الماضية، وذلك مع دخول شهر يوليو الجاري، مبينا أن المراكب التي تتحول نحو صيد الروبيان سنويا تتجاوز حاجز 50% من إجمالي القوارب العاملة في مجال صيد الأسماك، مما يتطلب سحب كميات كبيرة من الحبال والشباك والأخشاب وغيرها من الأدوات المختلفة اللازمة لموسم الروبيان.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات