» خطأ تحاليل «يكسر دماء» الطفلة دعاء  » توطين المهن والشهادات  » النيابة العامة : 5 آلاف ريال عقوبة الزي غير المحتشم  » متحدث التعليم : إدراج «جرعة وعي» في كتب العلوم و«الأسرية»  » 3.8 مليارات لإنقاص وزن السعوديين  » «أبشر» تتيح خدمة الاطلاع على صور المخالفات والاعتراض عليها إلكترونياً  » ضحية جديدة لحافلات المدارس.. «محمد» يودع الحياة «دهسا»  » الخدمة المدنية: مادة نقل الموظف قديمة واستخدامها محدود  » رئيس بلدية القطيف: استكمال كافة المشاريع التنموية في «التوبي»  » «خبرة الأعوام السابقة» تدفع وزارة الصحة لتوجيه جديد بشأن إجازة العيد  
 

  

صحيفة اليوم - 15/04/2019م - 7:55 ص | مرات القراءة: 227


نظمت جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية التابعة لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، أمس الأول ورشة عمل بعنوان «إدارة المشاعر والحب»

 قدمتها الأخصائية الاجتماعية عقيلة آل حريز، وذلك في مقر الجمعية في مدينة سيهات. ولفتت آل حريز الانتباه إلى أهمية التعامل بأسلوب الإدارة مع المشاعر ومع الحب، لتحصين شخصياتنا ومقاومة التحديات الحياتية التي نواجهها، عادة الإنسان كتلة من مشاعر الحب والكره والفرح والحزن،

وإدارتها تعني التقليل من آثارها للاستفادة منها في نمو شخصياتنا وتحقيق أهدافنا وتطوير طموحاتنا، كما تعين على معرفة الحقوق والواجبات، ومحاولة تحسين النيات والبعد عن ترجمتها والدخول فيها، إضافة إلى التحكم ببعض الانفعالات كالغضب، ورفض السلوك وليس رفض الشخص نفسه.

وعرفت الأخصائية الاجتماعية المشاعر بأنها تجربة واعية تتميز بنشاط عقلي وبدرجة معينة من المتعة أو المعاناة وتكون إما إيجابية أو سلبية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات