» «النيابة» توضح عقوبة انتحال صفة «موظف البنك» وطلب المعلومات البنكية  » *هلال شهر ذي القعدة 1440هـ*  » 38 ألف صك طـلاق في 9 أشهــــــــر..  » تفاديا لأشعة الشمس.. العمل فجراً  » الزعاق يحذِّر من ارتفاع درجات الحرارة بدءًا الإثنين  » تكثيف الحملات التوعوية للحفاظ على الممتلكات العامة بالقطيف  » سجن متحرش الدمام 18 شهرا.. و20 ألفا غرامة  » توطين المرأة في عصر الرؤية  » نورانية القلب  » أنثى لا تعرف المستحيل  
 

  

صحيفة اليوم - 15/04/2019م - 7:55 ص | مرات القراءة: 423


نظمت جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية التابعة لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، أمس الأول ورشة عمل بعنوان «إدارة المشاعر والحب»

 قدمتها الأخصائية الاجتماعية عقيلة آل حريز، وذلك في مقر الجمعية في مدينة سيهات. ولفتت آل حريز الانتباه إلى أهمية التعامل بأسلوب الإدارة مع المشاعر ومع الحب، لتحصين شخصياتنا ومقاومة التحديات الحياتية التي نواجهها، عادة الإنسان كتلة من مشاعر الحب والكره والفرح والحزن،

وإدارتها تعني التقليل من آثارها للاستفادة منها في نمو شخصياتنا وتحقيق أهدافنا وتطوير طموحاتنا، كما تعين على معرفة الحقوق والواجبات، ومحاولة تحسين النيات والبعد عن ترجمتها والدخول فيها، إضافة إلى التحكم ببعض الانفعالات كالغضب، ورفض السلوك وليس رفض الشخص نفسه.

وعرفت الأخصائية الاجتماعية المشاعر بأنها تجربة واعية تتميز بنشاط عقلي وبدرجة معينة من المتعة أو المعاناة وتكون إما إيجابية أو سلبية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات