» العمل: التحقيق مع مسؤولي منشأة قام أحد منسوبيها من الوافدين بتوزيع مبالغ نقدية على الموظفات وتوجيههن بالنظافة  » «التعليم»: 10456 وظيفة شاغرة للعام الدراسي القادم  » ضريبة انتقائية على المشروبات المحلاة والسجائر الالكترونية  » «مياه الشرقية»: موظفو «قراءة العدادات» سعوديون 100 %  » تفاصيل مثيرة في اختطاف المولودة «نور»  » الفاعلية والدور  » نجوم التألق العلمي وطموح Double Major  » احذروا الأسر المنتجة وأسواق السمبوسة  » انقطاع «الهندي».. يدفع أسعار الهيل الأمريكي للارتفاع %78  » 37 % من شكاوى الاتصالات المتنقلة ضد زين و80 % للثابتة على STC  
 

  

صحيفة الرياض - 01/04/2019م - 12:33 م | مرات القراءة: 329


تعم المنطقة الشرقية هذه الأيام سعادة غامرة بمناسبة الزيارة الملكية الكريمة لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -

 وسيدي ولي العهد الأمين وحرصهم دائماً على الوجود بين أبناء الشعب في المناطق كافة وتلمس احتياجاتهم، حيث تأتي هذه الزيارات تعبيراً صادقاً عن عمق التلاحم بين القيادة والشعب وترسيخاً للوحدة الوطنية بين أبناء المملكة في مختلف المناطق وتجسد عمق التلاحم بين ولاة الأمر والمواطنين الذين يكنون لهم عظيم الحب والتقدير،

وهذه الزيارة الكريمة تأتي في وقت تشهد فيه المنطقة الشرقية نمواً اقتصادياً، وازدهاراً معيشياً على الأصعدة كافة، وكذلك إطلاق مشروعات عملاقة بدعم حكومي سخي، وبحرص واهتمام من قيادتنا الرشيدة -أيدها الله-.

وها هي المنطقة الشرقية أرض الخير تسعد وأهلها باستقبال سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وسيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -يحفظه الله-

في هذه الزيارة الميمونة التي تكسب المنطقة بهاءً وحسناً وجمالاً وهي امتداد لما سبقها من زيارات توجت بها هذه المنطقة العزيزة مما يؤكد حرص القيادة الحكيمة على أن تكون قريبة من أبناء شعبها في كل المناطق، فقيادتنا -يحفظها الله- تؤكد دوماً ضرورة العناية بالإنسان السعودي وتوفير كل مقومات الحياة الكريمة له، لذلك فإننا نعمل جميعاً بتوجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ونصائحهما وإرشاداتهما، بما يحقق التَّطلعات ويرتقى بالقدرات ويؤهلنا لأن نصنع مستقبلاً مشرقاً، تتوفر فيه كل متطلبات الحياة الكريمة.

سائلين الله العلي القدير أن يديم على بلادنا أمنها واستقرارها في ظل قيادتها الحكيمة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات