» مناهجنا وحق الاختلاف  » «ليالي رمضان» تستقطب 13 ألف زائر لوسط العوامية  » عودة ضح المياه المحلاة إلى الدمام والخبر والقطيف ورأس تنورة  » حملة رقابية لمنع البسطات العشوائية المخالفة بالقطيف  » أغذية محوّرة وراثيًا.. لكن هل هذا دون ثمن؟  » الإمام المجتبى يحذر من الاغترار بالدنيا  » «اللغة الصينية» والتربية البدنية للبنات ضمن وظائف التعليم  » القبض على «خاطفة» طفلة جدة  » انتكاسة روحية  » مثقفون وزوار: معرض تبادل الكتب يسهم في تحريك العجلة الثقافية  
 

  

صحيفة الرياض - منير النمر - 10/03/2019م - 9:11 ص | مرات القراءة: 444


ترأس خالد الصفيان محافظ القطيف رئيس المجلس المحلي جلسة ناقش فيها نسب إنجاز 24 مشروعا بلديا وتعليميا

بالمحافظة إلى جانب عدد من المشروعات الخدمية.

وأوضح حسين الصيرفي سكرتير المجلس أن جدول أعمال الجلسة تضمنت عرضا للمشروعات التنموية الجاري تنفيذها وأسباب تعثر بعضها، وذكر رئيس لجنة متابعة المشروعات حسن آل مال الله أن المشروعات الجاري تنفيذها حاليا 11 مشروعا تتضمن سفلتة وأرصفة وإنارة طريق أحد، وإنشاء مسلخ بـ»أبومعن»، إلى جانب إعداد دراسات وتصاميم خاصة بتطوير منشآت تابعة لبلدية القطيف،

والمناطق السكنية المجاورة، بالإضافة لصيانة الحماية الحجرية بكورنيش القطيف، وصيانة المباني والنظافة والمرافق، وصيانة الشوارع بمدينة القطيف، وكذلك صيانة الشوارع الرئيسة الرابطة، وصيانة الشوارع في سيهات وصفوى وتاروت وعنك، وصيانة الأسواق والمسالخ، وأعمال الصيانة للوحات التسمية والترقيم، وكذلك 13 مشروعا تعليميا تشمل مشروع مدرسة ابن الأرقم الثانوية، المدرسة الابتدائية الثانية بالنابية، المدرسة الابتدائية الثانية والثانوية الثانية بالقطيف،

مجمع العوامية التعليمي للبنات، مدرسة متوسطة حي الكوثر، مجمع الكوثر التعليمي، مدرسة ابتدائية محدثة بحي الشاطئ، مدرسة متوسطة محدثة بحي الشاطئ، استكمال إنشاء مدرسة ابتدائية في «أبومعن»، مدرسة ثانوية اليمامة، مجمع تعليمي بصفوى، إنشاء مجمع مدرسي بعنك، وإنشاء مجمع مدرسي بحي الشاطئ بالقطيف.

واستعرض خلال الاجتماع مدير إدارة الدراسات والإشراف ببلدية القطيف م. علي المطرود، ومدير إدارة الصيانة والتشغيل ببلدية القطيف م. عبدالعزيز الشلاحي استراتيجية البلدية لاستكمال البنية التحتية للمحافظة، وآلية رفع معايير صيانة الشوارع لدى المقاولين المنفذين للصيانة، وقد شملت الاستراتيجية كافة مدن وأحياء المحافظة.

 وأشاد محافظ القطيف بالوضوح والشفافية في طرح ومناقشة المشروعات وآليات متابعة إزالة كل ما يمكن أن يتسبب في تعثرها، مثنيا على الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية لمتابعتها إعادة العمل في مستشفى الولادة والأطفال بالقطيف بسعة 300 سرير،

وأكد على سرعة افتتاح مستشفى الأمير محمد بن فهد لأمراض الدم الوراثية والعام، ووجه الجميع إلى أهمية الزيارات الميدانية والوقوف على مستوى تنفيذ المشروعات التنموية وملاحظة نسب إنجازها وإيجاد الحلول المناسبة والعاجلة لأي تعثر أو معوقات قد تؤخر تنفيذها.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات