» تفعيل أسبوع البيئة بالقطيف  » وَبَرًّا بِوَالِدَتِي !  » عندما يكون الغضبُ عِلاجًا!  » حبي الحقيقي( أمي )  » بالأرقام.. «هدف» يغطي جزءًا من تكلفة حضانة طفلين لموظفات القطاع الخاص  » التأمين الصحي شرط لتمديد الزيارة العائلية  » رفع 6200 طن نفايات في عنك خلال حملات ميدانية  » «تقنية القطيف» تستعرض أدوات السلامة  » طقس الشرقية اليوم: أتربة وغبار وسحب رعدية  » أطفالنا لا يجيدون القراءة، فهل نحن مقصرون ؟  
 

  

صحيفة عكاظ - 08/03/2019م - 1:19 ص | مرات القراءة: 211


نفذت بلدية محافظة القطيف ممثلة في بلدية سيهات، حملة لإزالة الأنقاض مجهولة المصدر من الشوارع والأحياء،

وغسيل الأرصفة وإزالة اللوحات المخالفة، وذلك لإزالة مسببات التلوث البصري في المحافظة.

وهدفت الحملة إلى القضاء على مسببات التلوث وتعزيز الوعي والسلوك الحضاري والمشاركة المجتمعية، بأهمية المحافظة على البيئة وحماية المرافق العامة، ومعالجة التلوث البصري.

وأوضح رئيس بلدية سيهات المهندس فواز بن متعب المطيري، أن الحملة تأتي ضمن جهود البلدية في مبادرة معالجة التلوث البصري التي أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية أخيراً.

وأضاف: «شكلت البلدية عدداً من الفرق المتخصصة للقيام بجولات ميدانية ورصد المظاهر السلبية في الأحياء والشوارع، وقامت الفرق بمعالجة مختلف عناصر التلوث البصري، والمتمثلة في إزالة 600م2 من مخلفات البناء والأنقاض مجهولة المصدر، و20 لوحة دعائية مخالفة، والكتابات والملصقات المُشوهة للمظهر العام، وكذلك غسيل الأرصفة بطول 720م، واستبدال 50 برميل للنظافة، ومسح الشوارع، وكنس الساحات».

وأشار إلى إصلاح أعطال وتمديد كيابل وصيانة أعمدة وفوانيس إنارة في مدينة سيهات وتوابعها، وتركيب كيبل بطول 50 متر في حي الخليج.
وأكد استمرار الجولات الميدانية للمراقبين، داعياً المواطنين والمُقيمين للإبلاغ عن الملاحظات من خلال مركز 940.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات