» «الغذاء والدواء» تلزم «مشهورتين» بحذف إعلانهما عن زيت للشعر  » حج الأبرار  » إلزام سيارات الأجرة بتركيب 5 كاميرات مراقبة  » وفرة «الخلاص» تهوي بأسعار الرطب في الأحساء  » صيادو الشرقية يتأهبون لانطلاق موسم الروبيان أول أغسطس  » 3 عقود نكاح مقابل كل صك طلاق في شوال  » «الخدمة المدنية» تحدّد موعد وعدد أيام إجازة عيد الأضحى  » مجلس إدارة جمعية تاروت يصادق على الميزانية التقديرية  » «الصحة»: تحسين أوضاع الموفدين والمبتعثين للدراسة  » لجنة وزارية لمتابعة تنفيذ سلم رواتب المعلمين  
 

  

صحيفة اليوم - 07/03/2019م - 7:31 ص | مرات القراءة: 1605


دعت إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية الكونجرس إلى تحديث قواعد السلامة المتعلقة بمستحضرات التجميل، بعدما أصدرت تحذيرا للمستهلكين

 بعدم استخدام 3 منتجات عالمية شهيرة للتجميل ويبيعها أحد المتاجر المعروفة والتي تقبل عليها الكثير من السيدات، بسبب الكشف عن احتوائها على مادة الأسبستوس المسببة للسرطان.

وقالت الإدارة: إنها ستتعاون مع الكونجرس لتحديث الإطار التنظيمي الذي تعمل الإدارة بموجبه منذ أكثر من 80 عاما فيما يتعلق بمستحضرات التجميل، وذكرت أنه لا يوجد أي مسوغ قانوني في الوقت الراهن يلزم أي شركة مصنعة لمستحضرات التجميل بفحص منتجاتها.

وفي تحذيرها بخصوص المنتجات المسرطنة، حددت الإدارة مستحضرات معينة تحتوي على معدلات كبيرة من المواد الضارة صحيا والتي قد تؤدي إلى السرطان مثل ظلال الجفون وتحديد الوجه والبودرة المضغوطة وبودرة التلك.

وأكدت الشركة خلال مؤتمر إعلامي أنه لا توجد أي أدلة على أن أي منتج تبيعه غير آمن، لكنها سحبت المنتجات الثلاثة المذكورة من متاجرها لدواعي الحذر، وكذلك أي منتج تجميل آخر يحتوي على بودرة التلك.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات