» عقد شراكة بين مجلس بلدي القطيف وجمعية الذوق العام السعودية  » منزل أمي ( من منعطفات الحياة).  » شارك في حرب 73 ونجا بمظلته من حادث طائرة.. القطيف تفقد «البريكي» أحد محاربيها القدامى  » «طابور الانتظار» أكبر معوّق لرخصة قيادة المرأة..!  » الأدب الشعبي في دروازة النخيل  » بعد سحب «الأسبرين 81».. أزمة في مستحضر علاج تصلب الشرايين  » الغياب النسائي لتعلُّم القيادة يثير «أزمة وظيفية» وخبير يؤكد: الحلول الحالية غير مجدية !  » تكراراً: إغلاق المحلات للصلاة  » هل يتحمل المواطن «فاتورة الاستقدام» بعد مصالحة وزير العمل واللجان ؟!  » التجارة: استحداث عقوبة التشهير في 3 مخالفات تجارية جديدة  
 

  

نادي السلام - 15/02/2019م - 12:57 ص | مرات القراءة: 2011


يمثّل الأستاذ فاضل بن علي النمر رئيس نادي السلام بالعوامية المملكة العربية السعودية ، في الزيارة الإستطلاعية والعلمية ،

 التي تشمل زيارة جامعة لوفبرا ، ومقر الصندوق الدولي لرياضة والشباب ، وذلك بعد حصولة على شهادة المجلس الثقافي البريطاني وإعتماده مدرباً وطني للقيادات الرياضية الشابة ، بعد أن حصل على المركز الأول، من خلال الدورات التي نفذها المجلس الثقافي البريطاني بالشراكة مع مركز التطوير المهني بوزارة التعليم ، والصندوق الدولي للشباب والرياضة .

ويتخلل البرنامج زيارة جامعة لوفبرا والمركز الرياضي ( Loughborough University) هي جامعة بريطانية بارزة تقع في بلدة لوفبرا القريبة من مدينة ليستر.

وتعد الجامعة من بين أهم الجامعات على الصعيد الوطني في بريطانيا في مجال التطوير والبحث والتعليم في تخصصات الرياضة ، حيث يدرس في الجامعة ما يزيد عن 250 رياضي عالمي من مختلف أنحاء العالم.

وزيارة صندوق الرياضة و الشباب الدولي ، وزيارة كلية تشارنوود ، وإستعراض التوجة العام للمملكة المتحدة في مجال التربية البدنية والأنشطة الرياضية،  وفرص التطوير لبرنامجي القيادات الرياضية الشابة، وجائزة الرياضة للشباب ، والمهارات القيادية والتنافسية ، والتوجية والإرشاد في الرياضة ، وتشمل الزيارة الجولات في المنشأت الرياضية المختلفة.

وينفذ التدريب من قبل صندوق الرياضة الدولي للشباب، إذ تساعد هذه المبادرة على زيادة بناء المعرفة المتصلة بالتعليم الرياضي، وإلهام جيل الشباب في مجال قيادة الرياضة المجتمعية.

كما يهدف أيضا لزيادة تطوير نوعية التعليم الرياضي وأساليب التدريبات البدنية في المملكة العربية السعودية، وهو أمر مهم  للمساهمة في تحقيق جزء من أهداف "رؤية 2030" والعمل على تأكيد أن الشباب السعودي ، يحصلون على التدريب الرياضي وفق جودة مميزة تُلهمهم وتُحفزهم في مجال قيادة نمط حياة صحية ونشطة .

وتأتي الشراكة بين المجلس الثقافي البريطاني ووزارة التعليم كجزء من برنامج "الثقافة والرياضة" الذي أطلقه المجلس الثقافي البريطاني بهدف دعم الجيل القادم من القادة الرياضيين في المملكة وتوحيده مع ركائز رؤية 2030 لزيادة دافعية أفراد المجتمع على عيش حياة نشطة وصحية، من خلال التدريبات وورش العمل التي تجري .
ويركّز البرنامج على إعطاء الشباب فرصة للإستفادة من الرياضة والثقافة وإستخدام القيم الإنسانية والمهارات الرياضية التي تناولوها أثناء التدريب، للمساهمة في تعزيز مفهوم المجتمع الحيوي والنشاط الأكثر شمولاً.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات