» الزعاق: بدء موسم عقرب الدم.. 13 يومًا من البرد تنتهي بالدفء  » بعد 300 يوم.. تقييم الحوادث يودع شيوخ معارض الشرقية  » جمعة مباركة  » مقاول جديد يستكمل مشروع مستشفى ولادة القطيف بعد تعثر السابق  » تعرف على أبرز تعديلات إجازات «التعليم» في اللائحة الجديدة لـ«الخدمة المدنية»  » بحضور أمير الشرقية.. أرامكو تعلن مشروع أول حديقة للمنغروف بخليج تاروت في ”بيئي“  » بين الغث والسَّمين  » «مدير تعليم القطيف» يهنئ الفائزين بـ«شارتر»  » «خيال وإبداع» ينمي مهارات 25 موهوباً في «تعليم القطيف»  » «جمعية سيهات» تعرف 60 سيدة على إدارة المشاريع الصغيرة والمتوسطة  
 

  

صحيفة الرياض - منير النمر - 08/02/2019م - 7:48 ص | مرات القراءة: 376


أكدت شخصيات نسائية في بلدة العوامية على أن دعم سمو أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز للمرأة في المنطقة مشهود،

 مشددات  على أن رسالة سموه التي حملها وفد العوامية لسيدات البلدة لفتة أبوية لها مضامين مهمة جداً. وقال م. جعفر البراهيم: كنت واحدا من ضمن شخصيات الوفد، ونؤكد ولاءنا المطلق لقيادتنا الرشيدة، وسعدنا كثيراً بتوجيهات سموه حيال المرأة في العوامية وفي مجال التنمية في البلدة، فشكراً لسموه على الاستقبال الراقي في إمارة المنطقة الشرقية.

وعن رسالة سموه الكريم تحدثت فضيلة البراهيم الاختصاصية النفسية قائلةً: إنها لفتة أب لبناته، وتلقيناها باهتمام كبير، وتعبر عن اهتمام سموه بالعنصر النسائي، فهو نصف المجتمع والاهتمام بالمرأة يعني الاهتمام بالمجتمع، مضيفةً: "لا بد من المحافظة على مشروع وسط العوامية، وللأم دور مهم في توعية الأبناء في هذا الشأن، وبخاصة أن المشروع صرح ثقافي مهم لبلدة العوامية والمحافظة عامة، وهو يبرز البلدة ثقافياً وإعلامياً وتراثياً وسياحياً من جميع النواحي، ومهم أن نحافظ على المرافق العامة في الموقع".

وتقدمت فاطمة طه حسن الفرج إحدى شخصيات العوامية بفائق الشكر وعظيم الامتنان للقيادة الرشيدة، وقالت: أتقدم إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وإلى مقام ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- بالشكر الجزيل على دعم المرأة في العوامية وفي مناطق المملكة كافة، وتابعت: "كما أتقدم لصاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز،

ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بالشكر لما أولوه إلى بلدة العوامية الحبيبة من رعاية واهتمام جليل بكل ما من شأنه الارتقاء برفعة البلد وعزة وشموخ أهلها الكرام من خلال دعمهم التنموي والمعنوي لهذه البلدة الكريمة"، معبرةً عن سعادتها الكبيرة باهتمام أمير المنطقة الشرقية بسيدات العوامية، وقالت: نحن سيدات مجتمع العوامية سعدنا بإرسال تحياته الخاصة لنا وجعله من مناسبة افتتاح مشروع وسط العوامية مناسبة لتكريمنا وتشريفنا باهتمامه الخاص،

مضيفة: "إن دل على شيء إنما يدل على الحس الوطني الراقي الذي تتمتع به قيادتنا الرشيدة التي دأبت على الاهتمام بكافة فئات المجتمع عامة والمرأة خاصة"، مؤكدةً على أن هذه المبادرة الإنسانية جاءت من شخصية قادرة على تمثيل الوطن قلباً وقالباً، شاكرة سموه على رقي أخلاقه وجميل اهتمامه.

من جهتها ذكرت د. فضيلة العوامي أن رسالة أمير المنطقة الشرقية التي خص بها السيدات في العوامية تسر كل امرأة صالحة في البلدة، وقالت: سرّني اليوم باسمي وباسم كل امرأة في العوامية أن نرد على تحية سمو الأمير بالشكر والعرفان وتقديم الولاء لبلدنا ولحكومتنا الرشيدة، مشيرة إلى أن لفتة سموه الكريمة متوقعة منه فلطالما كان داعماً لبناته وأخواته في العوامية وغيرها من مناطق المنطقة الشرقية،

مضيفة: "دعمه غير المحدود لنا كنساء يذكرنا بمسؤوليتنا العظيمة في تربية أجيال صالحة محبة للوطن همها العمل والإصلاح وعمارة الأرض والدفاع عن الوطن بالمال والروح، ونحن ممتنون جدا لقيادتنا الرشيدة على تنمية العوامية والاهتمام بها وبمواطنيها، فخورون بنجاح القيادة في تنمية الأرض والإنسان، ومبهورين بالتغير الذي طرأ على العوامية التي تحولت إلى معقل وطني وواحة للأمن والأمان، كذلك نحن فخورون أننا ننتمى لبلد كريم معطاء بقيادة حكومتنا الرشيدة، وستظل العوامية كما كانت دائما ابنة بارة لآل سعود وللوطن".



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات