» عقد شراكة بين مجلس بلدي القطيف وجمعية الذوق العام السعودية  » منزل أمي ( من منعطفات الحياة).  » شارك في حرب 73 ونجا بمظلته من حادث طائرة.. القطيف تفقد «البريكي» أحد محاربيها القدامى  » «طابور الانتظار» أكبر معوّق لرخصة قيادة المرأة..!  » الأدب الشعبي في دروازة النخيل  » بعد سحب «الأسبرين 81».. أزمة في مستحضر علاج تصلب الشرايين  » الغياب النسائي لتعلُّم القيادة يثير «أزمة وظيفية» وخبير يؤكد: الحلول الحالية غير مجدية !  » تكراراً: إغلاق المحلات للصلاة  » هل يتحمل المواطن «فاتورة الاستقدام» بعد مصالحة وزير العمل واللجان ؟!  » التجارة: استحداث عقوبة التشهير في 3 مخالفات تجارية جديدة  
 

  

صحيفة اليوم - جعفر الصفار - 07/02/2019م - 7:41 ص | مرات القراءة: 532


أغلقت بلدية محافظة القطيف 12 محلا مخالفا للاشتراطات الصحية وفرضت غرامات مالية، وصادرت مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الآدمي

 خلال جولات تفتيشية نفذتها طوال الشهر الماضي شملت491 منشأة غذائية، من أجل إحكام الرقابة الصحية، والتأكد من الالتزام بالأنظمة والاشتراطات البلدية، وسلامة المواد الغذائية المتداولة، وتماشيا مع حملة «غذاؤكم أمانة»، التي أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية.

وقال رئيس بلدية القطيف المهندس زياد مغربل: إن زيارات مراقبي البلدية الميدانيين على المنشآت الغذائية في المحافظة خلال شهر جمادى الأولى شملت عددا من المنشآت، وأسفرت عن تحرير مخالفات صحية، وغرامات مالية، ومصادرة مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الآدمي.

وأوضح أن عدد الجولات بلغ 283 جولة تم خلالها زيارة 491 محلا، وتحرير 327 مخالفة وتسجيل 251 إنذارا، وإتلاف 268 كيلو من المواد الغذائية المختلفة غير الصالحة للاستهلاك الآدمي، وفرض 83500 ريال غرامات مترتبة على تلك المخالفات، مؤكدا إغلاق 12 محلا مخالفا للاشتراطات البلدية، واستبعاد 20 عاملا يشكل وجودهم مخالفة للأنظمة. ولفت إلى أن المخالفات المرصودة تمثلت في انتهاء الشهادات الصحية،

وعدم وجود ترخيص، وتدني مستوى النظافة العامة، ومخالفة اشتراطات تداول وتجهيز المواد، وعدم تغطية براميل النفايات بالمنشآت الصحية، وعدم التقيد باشتراطات الزي الرسمي، والتحضير المسبق للمواد سريعة التحضير، ووجود مواد مجهولة المصدر.

وأضاف المهندس مغربل: إن الجولات التفتيشية والرقابية تهدف إلى الوقوف على مدى تطبيق الاشتراطات الصحية في المنشآت التجارية، لتعزيز السلامة الغذائية، ما يسهم في تقديم غذاء آمن وسليم للمستهلكين.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات