» «العمل»: لا تأشيرة بديلة للسائق الخاص الهارب  » مصادر صحية توضح تفاصيل النظام الجديد لصرف الأدوية من الصيدليات الخاصة  » الطاقة توضح سبب خفض «بنزين 95» والإبقاء على «91» دون تغيير  » جوائز مليونية لمسابقات الترفيه وتراخيص لعزف الموسيقى  » بين “سعود” و “بسيوني”!  » حديث منفرد  » الصحة تسلم مخازنها للشراء الموحد  » انطلاق مشروع "اللوحات العشوائية " بالقطيف  » «الغذاء والدواء» تسحب مستحضر غسول الفم Zordyl «نكهة النعناع» لخلل في الجودة  » معلمات القطيف يستحوذن على 37 % من «خبيرات مايكروسوفت»  
 

  

صحيفة الوطن - 09/01/2019م - 1:40 ص | مرات القراءة: 266


طالبت الفتاة السعودية التي هربت من أهلها إلى بانكوك لرفضها الزواج، باللجوء في كندا. وكتبت الفتاة، التي تم

احتجازها في غرفة فندق في بانكوك أثناء توجهها إلى أستراليا، عبر حسابها على «تويتر»: «أريد أن تمنحني كندا اللجوء».

يأتي ذلك في الوقت الذي وردت أنباء عن إلغاء تأشيرة لمصلحة الفتاة من جانب السلطات الأسترالية وذلك لحين دراسة حالة الفتاة وتقييمها بشكل جيد. وقالت مصادر، إنه عادة ما تلغي الدول التأشيرات حين تكتشف أن طالبها ينوي الإقامة في الدولة، كما هو الحال بالنسبة للفتاة البالغة من العمر 18 عاما.

وكانت الفتاة قد وصلت لبانكوك في رحلة غير مباشرة أثناء توجهها إلى أستراليا، وكانت على وشك الترحيل إلى الكويت، الاثنين الماضي، ولكنها حبست نفسها في غرفتها بفندق المطار، وظلت في النهاية تحت حماية مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. وكانت تسعى للوصول إلى أستراليا لطلب اللجوء، بعد أن ادعت أنها تلقت تهديدات بالقتل من أسرتها، بعد ارتدادها عن الإسلام ومحاولة إجبارها على الزواج.

وقالت الفتاة، إن موظف بالخطوط الجوية الكويتية صادر جواز سفرها، وإنها ستضطر للعودة على متن الرحلة إلى الكويت، حيث كانت تنتظرها أسرتها.
وكان والد الفتاة قد وصل إلى بانكوك وطلب مقابلة ابنته، في حين اجتمع مسؤولون من السفارة السعودية هناك مع السلطات التايلندية لبحث القضية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات