» خبير مسرطنات يحذر: فحوصات الـ «check up».. وساوس!  » وفاة رجل غرقا في شاطئ نصف القمر  » القطيف: مراكز الرعاية الـ8 متعثرة منذ 5 سنوات  » ورشة عمل ترسم خطط التنمية العمرانية في القطيف  » "التعليم" تبدأ تطبيق نظام البصمة في ديوان الوزارة.. اليوم  » متخصص: التجارة والتسويق غيرا من خصائص مياه الشرب  » 27 ألف مشترك بالتأمينات تم علاجهم بدون عجز  » «الإحصاء» توضح متوسط الأجر الشهري للعاملين السعوديين  » الأمطار مستمرة على "الشرقية" حتى الثلاثاء والمرور تحذر  » ضبط 3.2 ملايين قطعة مقلدة ومغشوشة  
 

  

صحيفة الرياض - منير النمر - 12/10/2018م - 7:26 ص | مرات القراءة: 415


قدم ضياء الحنابي المصاب بداء الفيل شكره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية،

ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن عبدالعزيز بمناسبة توجيه سموه بعلاجه، ومتابعة نائبه لحالته الصحية، وقال: "إن توجيه سموه بعلاجي ليس مستغربا على ولاة أمرنا حفظهم الله".

وبين أنه حين يُنقل بسيارة الإسعاف من المنزل وإليه، يحتاج لساعات للخروج والعودة وجهد كبير في النقل، كون وزنه زائدا، إذ بلغ 300 كلغم، وتسببت السمنة له في حصول كتلة متدلية من رجله بلغ وزنها نحو 114 كلغم.

وأضاف أن التوجيه جاء في وقته بالنظر لوضعه الصحي الصعب، وأنه يحتاج بشكل عاجل لإخلاء طبي لعلاجه في مستشفى يتوفر فيه العلاج.

وعن مرضه النادر قال: "بدأت المعاناة قبل نحو 10 أعوام، علما أن عمري 34 عاما، وفي كل عام يزداد الأمر سوءا، مشيرا إلى أن المرض غير من حياته وطبيعتها، وحرمه من الخروج، وتعطلت حياته ولم يعد يستطع القيام بأبسط الأمور مثل تجديد هويته الوطنية ولا جواز سفره ولا أي وثيقة حكومية بسبب عدم قدرته على التنقل.

وعن آخر خروج له من المنزل قال: "كان ذلك قبل نحو أسبوع واحد، إذ نقلت للمستشفى، إذ كنت في أمس الحاجة للعلاج بشكل مستعجل"، مشيرا إلى أن نقله تطلب حضور الدفاع المدني بسبب الوزن الزائد والكتلة المتدلية التي تعيق الحركة بشكل أساسي. وكان أمير المنطقة الشرقية قد وجه صحة الشرقية الاثنين بتوفير العلاج المناسب على وجه السرعة لـ"مريض السمنة" وداء الفيل ضياء الحنابي.

وأوضحت إمارة الشرقية عبر حسابها في تويتر أن سمو نائب أمير الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان تابع الحالة الصحية للمواطن الحنابي، مؤكداً أن القيادة الرشيدة تشدد على توفير الرعاية الصحية لكافة المرضى.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات