» التوبي.. وفاة بطل المنتخب السعودي نجم رضوان في روسيا  » متقاعدون بالهجري ومتقاعدون بالميلادي!!  » رسائل النصب تتواصل.. والبنوك: لا نهدد بالحظر  » 60 سعوديا يغادرون العمل الحكومي يوميا  » شركة تختبر المتقدمين لوظائفها على طريقة «قوت تالنت»  » فحص الكتروني للمهندسين الأجانب قبل التأشيرات  » 18 عاما السن الأدنى للبحارة واستخدام القوارب السريعة  » نازك الخنيزي هي التي فتحت عيونها ونظرت إلى السماء لأنكم موجودون هنا …  » محنة الإمام العسكري في الطريق الرسالي  » «المهن الكتابية» الأعلى توطينا في القطاع الخاص بـ 88 % .. استقطبت 530 ألف موظف  
 

  

بدرية ال حمدان - 08/10/2018م - 7:51 ص | مرات القراءة: 1101


هي أما لأبيها ورحه التي في جوفه
هي مستودع الأسرار وماحاط في علمه

هي أما لحجج الله العلي في خلقه

هي قرآن أحمد والناطق في وحيه
هي الكوكب الدري المضيء في سمائه

هي مشكاة طه والنور في فؤاده
هي التين والزيتون و ا لكوثر في عطائه
هي حورية الجنة والزهرة في اونسهه

هي شمامة الهادي والريحانة في قلبه
هي البشر قد لاحت بشائره في وجهه

هي التكبير والتسبيح في محرابه
هي الحمد والتهليل ترفع في دعائه

هي الشفع والوتر تصلى في صلاته
هي التوسل والمناجاة تقام في قنوته
هي منصورة الرب الجليل في علياه

هي ست النساء والمصدر في فخره
هي اية التطهير والسبب في مودته
هي عالمة العلم في مدينة علمه
هي الكون والتكوين في محور كونه

هي البيت الذي جاء جبريل في خدمته
هي الكساء اليماني من لاذ به في سقمه
هي الفلك الدوار دار في مجرة فلكه

هي رموز العفاف تعففت في صونه
هي سورة الدهر تتلى وترتل في تنزيله
هي فاطمة تفطم الخلق في ميعاده

هي رضية رضاها تجلى في رضائه
هي عشق طه والوسيلة في حبه
هي قارورة العطر النفيس في عطره
هي الروح والريحان الزكي في حديقته

هي الشجرة المباركة الطيبة الأصل في روضه
هي الكلمات التامات تسطر في كتابه
هي القلم والقرطاس وما خط في رسمه

هي الحبل المتين الباقي في بقائه
هي الاجر والمودة المقابل في قربته
هي جوهر العصمة تجلت في برهانه

هي صحيفة الأعمال والسبب في قبوله
هي الصالحات الباقيات المثقلات في ميزانه
هي كمال الصلاة على محمد خير الورى في آله 



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات