» «التقاعد»: لا طلبات ورقية لـ«ضم الحكومي» اعتبارا من 1 أبريل  » «الطيران المدني» تطالب الشركات بإبلاغ المسافرين بكميات «التبغ» المسموح به  » 23 مشروعا إبداعيا في معرض الموهوبين بالقطيف  » بقلم متقاعد🖊📜🖊  » كيف كشفت «النيابة العامة» غموض انتحار طفل شغوف بـ«الألعاب الإلكترونية»؟  » ثقافة الألعاب الإلكترونية  » فلنكتشف شبابنا  » طلاب الأحساء يتعرفون على «الثروة السمكية» بالقطيف  » «التجارة»: المخالفات المرورية لا تمنع استخراج السجل التجاري  » «التأهيل الشامل» يعرف بدور الأخصائي الاجتماعي  
 

  

صحيفة اليوم - جعفر الصفار - 07/10/2018م - 7:57 ص | مرات القراءة: 444


أطلقت بلدية محافظة القطيف، مساء أمس الأول، حملة للحد من تجاوزات الباعة المخالفين في كورنيش مدينة سيهات بالاشتراك مع المرور والشرطة

 للحد من التلوث البصري وانتشار الأمراض، وذلك بسبب عدم وجود اشتراطات السلامة الصحية والبيئية في معروضات الباعة.

وأكد رئيس بلدية القطيف المهندس زياد مغربل، أن الحملة أسفرت عن ضبط عدد من البائعين الجائلين والمخالفين، إضافة إلى ضبط عدد من العاملين بصفة غير رسمية وغير مرخص لهم بمزاولة أعمال البيع، مبينًا أن المضبوطات تضم مجموعة من الدبابات والدراجات الهوائية وألعابًا هوائية تشوه المظهر العام للكورنيش، علاوة على مصادرة المواد الغذائية والألعاب.

وشدد على أن الحملة تأتي استمرارًا للحملات التي تقوم بها الإدارة العامة للخدمات بالبلدية، وستطبق لائحة الجزاءات والغرامات البلدية على المخالفين.

وقال م. مغربل: إن الحملة الرقابية تأتي على الباعة الجائلين وملاك الألعاب الهوائية غير النظامية التي تم وضعها بطريقة غير نظامية في الواجهة البحرية بسيهات، مشيرًا إلى أن الهدف من إطلاق الحملة هو القضاء على ظاهرة ممارسة النشاط التجاري في المواقع السياحية من دون تراخيص.

ولفت إلى أن الحملة ركزت على رفع البسطات العشوائية والبيع على الطرق، وهي أعمال مخالفة للأنظمة البلدية، فضلًا عن إعاقتها للحركة في الكورنيش وتشويه المظهر العام، داعيًا جميع المواطنين والمقيمين للإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوى عبر قنوات البلدية التفاعلية التي تم تخصيصها لاستقبال البلاغات والشكاوى على مدار اليوم عن طريق خدمة 940.

وأشار إلى أن الإدارة العامة للخدمات، ممثلة بإدارة النظافة وإدارة صحة البيئة، تتولى مسؤولية مراقبة النشاط التجاري المخالف. مشددًا على أن الجولات مستمرة لمتابعة ورصد ومنع تكرار المخالفات في كورنيش القطيف، منوهًا بأن الكورنيش يعتبر أملاكًا خاصة، ولا يسمح بمزاولة أي نشاط فيه، وهو مرفق عام للمتنزهين، داعيًا المواطنين إلى التعاون مع بلدية محافظة القطيف على منع انتشار مثل هذه الأنشطة غير المرخصة، مشيدًا بالتعاون المثمر مع الأجهزة الأمنية للتصدي لهذه الظواهر غير الحضارية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات