» سعوديون يرفضون عروضا وظيفية لا تقدم إجازة  » 4 ضوابط لرفع حظر السفر عن الممارسين الصحيين  » الشرقية: إغلاق مركز حضانة يدرس منهجا غير مرخص  » «التعليم» تكشف حقيقة خطاب صرف مكافأة 50 ألف ريال لخريجي الجامعات  » قلة المراجعين تدمج مراكز رعاية صحية أولية  » أصوات النساء تتصاعد.. 412 يوما في انتظار دور مدرسة «شرق»  » دورة للمقبلين على الزواج بجمعية البر في سنابس  » عقد شراكة بين مجلس بلدي القطيف وجمعية الذوق العام السعودية  » منزل أمي ( من منعطفات الحياة).  » شارك في حرب 73 ونجا بمظلته من حادث طائرة.. القطيف تفقد «البريكي» أحد محاربيها القدامى  
 

  

الاقتصادية - 18/09/2018م - 12:04 م | مرات القراءة: 2116


أظهرت بيانات الرقم القياسي لتكاليف المعيشة لشهر يوليو الماضي، تراجع قسم "إيجار السكن" الذي يعد الأكبر في أهم مجموعة وهي "السكن والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى"،

 بنسبة تقارب 3.5 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق 2017.

ووفقا لرصد وحدة التقارير في "الاقتصادية" استند إلى بيانات الهيئة العامة للإحصاء، فقد بلغت قيمة الرقم القياسي لقسم (إيجار السكن) في يوليو 106.7 نقطة مقارنة بـ 110.6 نقطة في الشهر نفسه من العام السابق.

وبذلك يعد هذا التراجع الشهري السابع للقسم خلال العام الجاري، إذ تراجع بنسبة 2.8 في المائة في يونيو من العام الجاري، وبنسبة 2.5 في المائة في مايو، و 1.5 في المائة في أبريل، و 0.9 في المائة في مارس، و 0.5 في المائة في فبراير، والنسبة نفسها السابقة في يناير 2018.

وعند قياس الرقم القياسي لقسم مجموع الإيجار في يوليو 2018 مقارنة بشهر ديسمبر 2017، يتضح أنه تراجع بنسبة 4 في المائة. يذكر أنه تم تغيير سنة الأساس للرقم القياسي لتكاليف المعيشة وأصبحت 2017 بدلا من سنة الأساس السابقة 2013، ووصل الرقم القياسي لتكاليف المعيشة في شهر ديسمبر 2017 إلى 111.1 نقطة ويعد أعلى مستوياته من بداية تغيير سنة الأساس حتى نهاية يوليو 2018.

وبشأن مجموعة "السكن والمياه والكهرباء، والغاز وأنواع الوقود الأخرى"، أكبر مجموعات التضخم، فقد سجلت تراجعا في رقمها القياسي للشهر الثالث على التوالي في يوليو 2018 بنسبة 1.3 في المائة، وفي يونيو 1.4 في المائة، وفي مايو بنسبة 0.4 في المائة.
ويشكل وزن المجموعة 21 في المائة من الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة في المملكة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات