» (1) زواج لا طعم له  » لسنا مجتمعاً ملائكيًا... لكن لسنا مجتمعاً تافهًا أيضا.  » الغرامة وإيقاف الخدمات للشركات التي لا توفر التأمين الصحي  » «الشورى» لـ«الخدمة المدنية»: أكثر وظائفكم تعليمية.. أين الأطباء والمهندسون؟  » السائقات أفضل من السائقين  » محافظ القطيف يشيد بالدور الذي تقوم به غرفة الشرقية لخدمة اقتصاد المجتمع  » التعليم: تدريس بعض أشعار نزار قباني مفيد  » القطيف.. سحب مشاريع تعليمية وطبية متعثرة وطرحها مجددا  » أمر ملكي باستمرار صرف بدل غلاء المعيشة لمدة عام  » «الغذاء والدواء»: حبوب «الكبتاغون» تضعف الإدراك وتسبب مضاعفات خطيرة  
 

  

صحيفة اليوم - 02/08/2018م - 8:40 ص | مرات القراءة: 401


رفعت بلدية صفوى التابعة لبلدية محافظة القطيف ٣٦ سيارة «مهملة» منتشرة في الشوارع والميادين العامة في مدينة صفوى وتوابعها خلال الأيام الماضية،

وذلك بعد انتهاء المهلة «المحددة» لرفعها من قبل أصحابها، ووضع ملصق «إشعار» بضرورة سرعة رفعها من الموقع، بعد تشويهها المنظر الجمالي العام للشوارع والميادين، وذلك ضمن حملة وزارة الشؤون البلدية والقروية تحت شعار معالجة التشوه البصري وتحسين المشهد الحضري #كذا_أحلى بالتعاون مع الأمانات والبلديات بالمملكة، وخطط البلدية التي تنفذها ضمن نطاقها الاشرافي في إزالة الملوثات البصرية.

وأشار رئيس بلدية صفوى المهندس نايف القحطاني إلى أن هناك تنسيقا بين البلدية وإدارة المرور بشأن عملية سحب السيارات التالفة من الأحياء والطرقات، لافتا الى أن عملية التنسيق تتمحور في السيارات المهملة التي تحمل بيانات، مضيفا: إن السيارات التالفة الأخرى (الهياكل) يتم التنسيق بشأنها مع المقاول لرفعها من المواقع.

وبشأن عدد السيارات التي تمت إزالتها ورفعها، قال: إنها بلغت ٢٦ سيارة و١٠ هياكل، في حين تم وضع إشعارات على 60 سيارة وقاربا مهملا إنذارا برفعها، وأهاب بالمواطنين التعاون من أجل إزالة مظاهر التشوه البصري وتفعيلاً لمبادرة إزالة مظاهر التلوث البصري والعمل على ‫تحسين المشهد الحضري.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات