» علاج يلوح في الافق لمرضى السرطان  » «الكهرباء»: فاتورة الـ 400 ريال تفصل التيار.. وعدم السداد يلغي «تيسير»  » تطوير الأحياء .. العوامية أنموذجًا  » 6 آلاف خريج جامعي: «التعليم» حرمتنا من التعيين  » التسـول الأنيـق!  » القطيف: مخالفات التأهيل تغلق 20 محطة وقود  » رسميا.. البلديات تمنع تقزيم الأشجار  » «الكهرباء»: الاشتراك التلقائي في «تيسير» بلا التزامات  » نقل ملف التوطين من العمل يخفض البطالة  » «التعليم» تعتمد الزي الرياضي للطالبات... و365 ألف طالب مستجد العام المقبل  
 

  

صحيفة الوطن - زينة علي - 02/08/2018م - 7:46 ص | مرات القراءة: 194


تفتح أسواق الأسماك بالمنطقة الشرقية بدءا من اليوم وعلى مدى 3 أيام بشكل متواصل لمدة 24 ساعة لاستقبال

دفعات صيد الروبيان التي سيجلبها حوالي 2000 قارب وزورق صيد انطلقت لصيد الروبيان، والذي يبدأ موسم صيده سنويا في مياه الخليج في 1 أغسطس من كل عام.

وتوقع صيادون زيادة كميات الصيد بشكل تدريجي على مدى 5 أيام بمعدل 100 طن إلى 300 طن يوميا لتتجاوز بعدها الكميات المعروضة 300 طن بعد وصول قوارب الصيد الكبيرة، بعد رحلة الصيد التي تستمر 5 أيام، لتبدأ بعدها كميات الروبيان في التزايد بشكل كبير إلى أن تصل كميات الربيان التي يتم صيدها بين 10 آلاف طن و12 ألف طن سنويا.

وقال عضو لجنة الزراعة والثروة السمكية بغرفة الشرقية جعفر الصفواني، إن «أيام الصيد الأولى لا تعطي صورة واضحة عن كامل الموسم والكميات التي سيتم صيدها من الروبيان، حيث الصيد متاح 6 أشهر في السنة، ويأخذ الصيادون وقتا في البحث عن معاقل الربيان، ويجربون حظهم في أكثر من موقع لمعرفة المواقع الأنسب للصيد، لتتزايد الكمية مع زيادة أيام الإبحار، ومع عودة اللنشات أو قوارب الصيد الكبيرة والتي تستمر رحلة صيدها حتى 5 أيام».

وأوضح الصفواني أن منع الصيد على سواحل القطيف الشمالية وتاروت، والعوامية، وصفوى والتي تعتبر محاضن ومبايض للأسماك والروبيان يقلل كميات الصيد في الأيام الأولى، ولكن ذلك لا يؤثر على كمية الصيد بشكل عام، حيث إن الروبيان يهاجر بعدها إلى الأعماق حيث يتم صيده، مشيرا إلى أن أغلب القوارب توجهت إلى مناطق الفريع والخبر ومرفأ الدمام، بالإضافة للمناطق القريبة من الحدود البحرينية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات