» فلنكتشف شبابنا  » طلاب الأحساء يتعرفون على «الثروة السمكية» بالقطيف  » «التجارة»: المخالفات المرورية لا تمنع استخراج السجل التجاري  » «التأهيل الشامل» يعرف بدور الأخصائي الاجتماعي  » 4 % من الذكور في السعودية مصابون بانقطاع التنفس النومي  » طفل توحدي يحصد 12 شهادة في البرمجة  » أتربة الشرقية تحجب الرؤية 3 أيام  » آل الشيخ: تدريس الصينية في مدارس الثانوية والتوسع لاحقاً في المتوسطة  » زينب العزة والكرامة والعظمة  » وكالة المسجد النبوي: تعديل مواعيد زيارة النساء لـ «الروضة»  
 

  

صحيفة اليوم - 16/05/2018م - 1:31 ص | مرات القراءة: 382


أكملت بلدية محافظة القطيف خطة العمل التي روعي فيها الحرص على الصحة العامة وتقسيم العمل على فترتين صباحية ومسائية

بما يكفل المصلحة العامة، وذلك استعدادا لاستقبال شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد والإجازة الصيفية.

وأوضح رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد بن محمد مغربل، أن البلدية استعدت منذ وقت مبكر لاستقبال شهر رمضان المبارك،

وذلك بتكثيف جهودها خصوصا في الأقسام ذات العلاقة المباشرة بتقديم الخدمات للمواطنين، وبتشديد الرقابة الصحية على جميع المحلات العاملة في مجال الأغذية، ومتابعة الأسواق ومتابعة المسلخ.

وأبان أنه تم تكليف ٢٢ من المراقبين الصحيين للإشراف على المحلات التجارية والمطابخ والمطاعم والبوفيهات وأسواق الخضار والمستودعات الغذائية ومحلات الحلويات لمتابعة نظافة المحلات والمواد والأطعمة المقدمة للمواطنين ومصادرة المواد غير الصالحة أو المنتهي صلاحيتها،

وتطبيق أنظمة البلدية الجزائية بحق المخالفين، مشيرا إلى أن المراقبين قاموا بجولات ميدانية لتكثيف الرقابة الصحية على أسواق اللحوم والدواجن والأسماك ومعامل تصنيع اللحوم والوجبات الرمضانية، ومحلات الجزارة والتأكد من سلامة اللحوم المعروضة ومدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي،

وتكثيف الرقابة على أسواق الخضار والفواكه وعلى المحلات التجارية والتأكد من تراخيص المحلات، ومتابعة الباعة الجائلين المخالفين ومنعهم من البيع والبسط في الطرقات والشوارع والمرافق العامة وكورنيش المحافظة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات