» 7 حلول لتخفيض معدلات البطالة في 2019  » هل شركات الألبان وراء إلغاء تاريخ الإنتاج؟  » قرض الزواج خلال عامين.. والموظف الحكومي لا يحتاج كفيلا  » «الصحة»: الربو يزيح السكري والضغط من صدارة الأمراض المزمنة في السعودية  » 3 حلول لمعالجة مشكلة الفراغ عند الأطفال السعوديين  » «التعليم» تبرر قلة الأكاديميين السعوديين: 12542 مبتعثاً من الجامعات  » حضور حاشد بأم الساهك في احتفالات القطيف باليوم الوطني  » 3 آلاف سعودي يشغلون 35 قطارا سريعا  » الجضعي: صيدليات المملكة ملزمة تأمين الأدوية لمدة 3 أشهر  » الجامعات وتقييد ملابس البنات  
 

  

سماحة الشيخ منصور الجشي - 15/05/2018م - 1:49 ص | مرات القراءة: 376


حين يفقد الإنسان نعمة من النعم التي أنعم الله بها كنعمة البصر هناك اعتقاد سائد بأن الله يعوض هذا الفاقد بنعمة تعوضه عما

 فقد فربما يتميز بين أقرانه بما لايتصوره الآخرون وربما بما يبهر العقول وعلى المستوى العالمي يرن صدى التفوق والتميز وهذا مايثير البهجة والسعادة بتحقيق الحلم وكسر الحواجز والوصول إلى أعلى المستويات وكذلك المجتمعات التي يعيشون في أوساطها وبنت صفوى رقية العجاج

وفي أجواء الجامعات الأمريكية الكبرى تشق الصفوف مجتازة بعصاها ومن يهم بالمشي بها إلى نيل قصب السبق للدخول لساحة القبول في السباق على شهادة الدكتوراه بعد اجتيازها للماجستير بتفوق واقتدار 

نعمة من نعم الله التي تحمد وهي حافز لكل من أوقف طريقه عن الوصول لهذه المرتبات العليا لتشد عزمه تلك الكفيفة بطموحها ورقيها وهنيئا لأبناء القطيف هذا التميز في المستويات العلمية وإلى الأمام مع التبريك والتهاني لبنت صفوى التي رفعت الرؤس في المحافل العالمية بطموحها



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات