» النيابة: السجن 5 سنوات وغرامة 3 ملايين لناشري الإشاعات  » الجوازات: تسليم الجواز لا يتطلب حجز موعد  » صفوى.. سيدة الأخلاق تمنح آل عجاج وسام البر بالوالدين  » من شعراء القطيف: قراءة أولى في شعر أبي البحر الخطي  » أكبر مظلوميات المتقاعد !!  » «الغذاء والدواء» : بودرة «التالك» ليست من المسرطنات  » السماح للشركات بتأجير العمالة الأندونيسية يخفض أرباح مكاتب الاستقدام  » شخصية الإجرام في الرجال تفوق النساء بـ3 أضعاف  » التقويم الدراسي.. لا أمل للإداريين في تمديد الإجازة  » 8 أهداف لتطبيق البرنامج الإلكتروني للإجازات المرضية  
 

  

السيدة نرجس الخباز - 17/04/2018م - 4:14 ص | مرات القراءة: 238


جلس على سرير المستشفى يعتصره الألم فلم يمر على انتهاء العملية إلا سويعات وقد زال مفعول المخدر عنه . دخل

أحد زملائه والذي عرف بوجوده في المستشفى بالصدفة وقرر أن يزوره بما أنه في المستشفى ولو كان متعبًا من العملية . 

جلس بالقرب من سريره ينصحه قائلًا : 

لا بأس عليك يا أبا الحسن سوف تشفى وتقوم بالسلامة إن شاء الله ولكن عليك أن تتخلص من هذا الكرش وهذه البطن المنتفخة فهو السبب في هذه المشكلة أترك عنك أكل اللحوم والدهون حتى تتحسن صحتك فرد عليه بكل أدب مع مابه من ألم وخيبة أمل : أخي العزيز أنا مصاب بسرطان القولون وقد حرمت من الطعام منذ ستة أشهر حتى أجري لي عدة عمليات أولها هذه ثم سكت وراح يتقلب على سريره من شدة الألم فما كان من زميله




التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات