» المدينة: مواطنة تلجأ لمدرسة ابنتيها هرباً من سياط الزوج  » جمعية سيهات تحتفي بالصحة بتكريم من أسهمو في صرحها الطبي  » فيديو "رقص ممارسين صحيين" يثير جدلًا.. ومستشفى الملك فيصل يرد  » 7 مستبعدات من المختبر لـ «الخدمة المدنية»: لمن منحتم وظائفنا ؟  » السماح بقيادة سيارات الأجرة بالرخصة الخاصة  » «التعليم» ترد على الانتقادات: «المركزية» تملك صلاحية تعليق دوام المعلمين  » 73 ألف طالب وطالبة ينتظمون في التربية الخاصة  » «هدف»: لا استقدام قبل إعلان الوظائف عبر البوابة الوطنية  » تقرير لرويترز: الإصلاحات الاقتصادية تجذب رؤوس الأموال إلى المملكة  » نشيد مهد الملائكة  
 

  

صحيفة عكاظ - 13/04/2018م - 11:05 ص | مرات القراءة: 251


في الوقت الذي تتسارع فيه خطى محاولات تطويق جرب المدارس في جوانب مكافحة العدوى وتحديد حالات الاشتباه وعلاج المصابين

 وتحرك أكثر من جهة في هذا الاتجاه.. انتقدت أسر وعائلات مصابين بمرض الجرب في مكة المكرمة التأكيدات التي أطلقتها وزارة الصحة عن تحديدها مدة الشفاء من المرض بـ12 ساعة، ووصفوها بأنها تتناقض مع تصريحات لمسؤولين في الوزارة نفسها أكدوا أن مدة الشفاء تراوح بين 3 و5 أيام.

وطالبت الأسر وزارة الصحة بتحديد موعد حاسم للشفاء من الجرب، والإفصاح عن أسبابه، وإغلاق باب التكهنات في هذا الشأن.

وعلى ذات الصعيد حملت الأسر بشدة على إدارتي التعليم والشؤون الصحية في منطقة مكة المكرمة بسبب ما أسموه غياب الإدارتين عن المتابعة ومنع العدوى، على خلفية إفادات من الأطباء والأخصائيين اتهموا طاولات الفصول ومقابض الأبواب والسلالم بنقل العدوى ولم تتحرك الإدارتان لتعقيمها وتطهيرها.

من جانبها، واصلت فرق الشؤون الصحية في منطقة مكة المكرمة حملاتها التثقيفية عن الجرب، فيما استقبلت مراكز صحية عددا من الحالات المشتبهة لعلاجها قبل الاختبارات المدرسية النهائية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات