» رعاية صحية وإجازات مرضية للعمالة المنزلية  » أين ذهبت مخرجات الابتعاث ؟  » 15 ساعة تأخير.. لماذا لم تحسم «العمل» أحقية موظفي القطاع الخاص بتمديد الإجازة؟  » مافيا شركات الأدوية  » تماس كهربائي يعطل "مدى" والخطة "ب" تغيب  » «وسط العوامية».. مشروع يجمع عراقة الماضي ورؤية المستقبل  » «بشائر» المصابة بحادثة معلمة «العيون»: راعي غنم حاول إنقاذنا  » التحقيق في حريق محطة الوقود بفاخرية الدمام  » «السعودية» تخفض أسعار تذاكر السفر على رحلاتها الداخلية  » السعوديات يقدن سياراتهن للمرة الأولى في «اليوم الوطني»  
 

  

بلدية محافظة القطيف - 10/03/2018م - 6:00 م | مرات القراءة: 555


شرعت بلدية محافظة القطيف أخيرا في إنشاء إدارة عامة للجودة بهدف رفع جودة المشاريع التي تنفذها البلدية والبلديات التابعة لها،

ومراقبتها ميدانياً بالاضافة الى حرصها لتقديم أرقى الخدمات للمواطنين وذلك تماشيا مع خطط البلدية نحو التميز والجودة في الأداء والخدمات المقدمة للعملاء.

وأشار رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد مغربل إلى ضرورة ترسيخ المفاهيم الواردة في أدلة الجودة الشاملة وتطبيقاتها لترسيخ بيئة الجودة الشاملة وسط جميع الموظفين دون استثناء وصولا إلى تطبيق هذه المفاهيم في جميع تعاملاتنا.

وأكد على أن البلدية تسعى في الارتقاء بخدماتها المقدمة للمستفيدين والعمل على ضمان جودة ودقة مشاريع البلدية والتأكيد على متابعة المشاريع وحسن إدارتها وفقا لأفضل المعايير والممارسات.

وعن مهام الإدارة التي يرأسها المهندس حسين الناصر قال م. مغربل: تقوم الإدارة بتولي مهمة التأكد من ضبط الجودة لمشاريع البلدية، والتأكيد على أن المواد المستخدمة بالطرق والمباني مطابقة للمواصفات الخاصة بوزارة الشئون البلدية والقروية، ومتابعة الاختبارات الحقلية والمعملية لمشاريع البلدية.

وأضاف: أن من ضمن المهام التي تقوم بها إدارة الجودة الإشراف على مختبر الجودة، والتأكد من التصاميم الخاصة بالخلطات الإسفلتية والخرسانية والأساس الحجري، وعمل دورات تدريبية للمراقبين والمهندسين السعوديين على أعمال مطابقة الجودة.

وأشار إلى أن البلدية تسعى من خلال هذه الإدارة إلى إحداث تغيير في جودة الأداء، وتطوير أساليب العمل، والرفع من مهارات العاملين وقدراتهم، وتحسين بيئة العمل الذي يجسد أولى الخطوات لتحقيق رؤية 2030.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات