» بلدية القطيف.. ترقية (5) موظفين إلى (11) و (12)  » عرفته كريما دائم الابتسامة محبا للعلم  » هبوط يضرب الفلل والأراضي.. و«المشاهير» يعجزون عن تحريك العقار  » متعطلون غير سعوديين  » أسعار «المجنونة» تتراجع 70 % .. والكيلو بريالين  » البلدية: منع توزيع هدايا «المياه» في محطات الوقود  » 1.2 مليار ريال استعادتها محاكم التنفيذ بالشرقية في 30 يومًا  » الرحيل المؤلم للشيخ محمد ابو السعود رحمه الله  » معاقبة شركات اتصالات تلاعبت بباقات الانترنت  » 14مخالفة صحية تحول إلى النيابة  
 

  

بلدية محافظة القطيف - 09/01/2018م - 4:30 م | مرات القراءة: 526


كشفت بلدية القطيف عن اتلاف 8 ذبائح بشكل كلي نتيجة الاصابة بامراض مثل الحمى و اليرقان و الديدان الشريطية، فيما

اتلفت بشكل جزئي 329 ذبيحة، جراء الاصابة تليف كبدي وحويصلات ديدان و امراض اخرى.

وقال مدير عام الخدمات بالبلدية محمد بن ناصر اليامي، أن الفريق البيطري التابع للبلدية اكتشف اصابة بعض الحيوانات بامراض مختلفة، الامر الذي يستدعي الاعدام الكلي او الجزئي، موضحا، ان الفريق البيطري اعدم 8 ذبائح نتيجة الاصابة الحمى (ذبيحتان)، ويرقان (5) ذبائح وحويصلات ديدان شريطية (ذبيحة واحدة)، مضيفا أن بعض الأمراض يكتفي بإعدام جزئي للمواشي وهي: هيداتيد (20) ذبيحة، وتليف كبدي (22) ذبيحة، وخرايج (147) ذبيحة، وحويصلات ديدان (ذبيحة واحدة) واحتقان كدمات شريطية (3) ذبائح، وعدد (136) لأمراض اخرى مختلفة.

واكد ان البلدية وضعت خطة عمل المسلخ واشتملت على تأكيد وتعزيز الاستعدادات الصحية والخدمية والرقابية لعمل المسلخ، وشملت تفعيل الأعمال الرقابية والإدارية والصحية والفنية، ويندرج هذا العمل ضمن جهود البلدية من أجل حفظ الصحة العامة، وتقديم أفضل الخدمات لمرتادي المسلخ، بما يكفل سلامة اللحوم وصلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

وذكر ان مسلخ القطيف استقبل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام 6889 ذبيحة لمواطنين ومقيمين، وفق خطة العمل التي وضعتها البلدية. وهدفت الخطة إلى تسهيل الإجراءات وتقديم أفضل الخدمات في أوقات قياسية، من خلال الكشف البيطري قبل الذبح لرفع معدلات الحماية الصحية، مع الحد من الذبح العشوائي، بالتنسيق مع الجهات الأمنية والرقابية والصحية، وإيقاع العقوبات بحق المخالفين.

واشار الى أن العمل تميز في مسلخ القطيف بالسلاسة والانسيابية، لافتا الى أن المسلخ استقبل خلال الربع الأول من العام الهجري 1439هـ نحو 6889 رأس، من الأغنام (2770) ومن الماعز (711) ومن البقر (3379) ومن الإبل (29) وقد توزع بين (3821) مستورد و(3068) محلي. مضيفا أنه تم إعدام عدد (8) من الذبائح لوجود موانع صحية، وإعدام جزئي لعدد (329) ذبيحة.

يشار الى أن البلدية أعلنت أن المسلخ «نقطة الذبح الواقعة بغرب بلدة الاوجام» يعمل على استقبال وتجهيز الذبائح وتم تجهيزه بعدد (31) جزاراً و(44) عاملا، و (9) من الفنيين، وعدد (5) من الأطباء البيطريين المشرفين على المسلخ للكشف على الذبائح، والتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، حيث تبلغ المساحة الإجمالية للمسلخ تبلغ 8 آلاف متر مربع، ويتكون من مجمع يضم غرفا للاستقبال والاستلام وكذلك غرف للأطباء البيطريين وأخرى للعمالة، وان نقطة الذبح تبلغ مساحتها 450 مترا مربعا، فيما تقدر الطاقة الاستيعابية للمسلخ تصل إلى 200 رأس في الساعة من الأغنام



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات