» رواية " خطيب ابنتي قطيفي " بمعرض جدة  » محافظ القطيف يلتقي مدير مكتب تعليم المحافظة والقادة الكشفيين  » انقطاع المياه المحلاة (8-11) غدا الاثنين  » القطيف.. البلدية تطلق حملة نظافة في العوامية  » جمعية سيهات تشارك في صنعتي بإحدى وعشرين أسرة منتجة  » نزلاء المجمع الصحي في ضيافة مقهى اللوح الخشبي  » إلزام المعلمين بجداول مواصفات أسئلة الاختبارات النهائية  » حساب المواطن: 6 أشهر حدًا أقصى لصرف البدل النقدي للموقوفة حساباتهم البنكية  » بطاقة التسوّق الصحي.. لتحديد كميات السكر والدهون  » الشرقية.. 370 قائدا مدرسيا ينتظرون مكافآت التدريب منذ 10 سنوات  
 

  

بلدية محافظة القطيف - 02/12/2017م - 4:15 م | مرات القراءة: 442


كشف رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد بن مغربل عن تشكيل لجنة دائمة لضبط العمالة المخالفة بسوق الاسماك بالمحافظة واتخاذ

الإجراءات النظامية بحقهم، وذلك بالتنسيق مع الجهات الحكومية ذات الاختصاص.

وأكد وجود عدد من العمالة المخالفة للنظام تقوم بالتردد على السوق خارج وقت العمل الرسمي، لافتا الى ان العمالة المخالفة تزاول أعمال تقشير الروبيان في السوق ورمي المخلفات في عدة أماكن متفرقة ولمعالجة الأمر تم التنسيق.

وأوضح أن أعمال النظافة داخل سوق الأسماك المركزي بالقطيف والمواقع المحيطة به تتم وفقاً لبرامج عمل معدة مسبقاً تشتمل غسيل السوق باستخدام مواد تنظيف فعالة ومخصصة لذلك، والكنس اليدوي وجمع ونقل النفايات والمخلفات بشكل يومي ودوري على فترتين صباحية ومسائية.

وابان أنه تم تحديد مواعيد عمل في السوق بالإتفاق مع تجار السوق من أصحاب المباسط حيث يبدأ العمل بعد صلاة المغرب, وأن بعض المخالفين يزاولون العمل في غير الأوقات المحددة لعمل السوق, حيث تم ضبط العديد منهم ومجازاتهم حسب اللوائح والأنظمة.

وذكر أن السوق تستقبل يوميا نحو 200 طن (200 ألف كيلو) من الأسماك والروبيان. مؤكدا حرص البلدية على الارتقاء بالخدمات المقدمة في السوق للمستهلكين وتوفير البيئة الصحية الملائمة ومتطلبات ضبط جودة الأسماك وذلك لبيع وشراء الأسماك بكل سهولة ويسر وتسهيل العمل على الصيادين والبائعين والمستهلكين.

يذكر أن البلدية قامت بإنشاء سوق مركزي للاسماك يقع على شبه جزيرة صناعية تقدر مساحتها بـ (120.000م2)، ويتكون من حراج لسوق السمك بالجملة وسوق للاسماك بالتجزئة، وتبلغ تكلفته 44 مليون ريال



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات