» لماذا نحتلف؟  » سيهات .. إنذار 7 محلات وضبط 13 كيلو أغذية فاسدة  » محافظ القطيف لـ"أهالي العوامية" : عجلة التنمية تسير بشكل سريع  » 32 عائقا تواجه الخدمات المقدمة للمريضات السعوديات  » فرص عمل لخريجي الصيدلة برواتب تصل إلى 15 ألف ريال  » وزير الاتصالات يحتفي بالإعلامية السعودية مريان  » 5 اشتراطات للفاتورة الثابتة و3 قنوات للطلب  » «مطارات الرياض» تدشن بوابات خاصة لرحلات واشنطن ولندن وكندا  » عقد "إيجار" شرط لتجديد إقامة الوافد قريبا  » الإقبال على الرطب رغم ارتفاع أسعاره  
 

  

صحيفة اليوم - 16/11/2017م - 10:17 ص | مرات القراءة: 470


نوه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بحرص الدولة -رعاها الله- بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده

 الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -يحفظهما الله-، على نشر ثقافة الحوار والتسامح على كافة المستويات، وما تبذله الدولة من جهود محلية وعالمية، وما تدعمه من مبادرات لتحقيق هذا الهدف.

وأكد سموه خلال استقباله في مكتب سموه بديوان الإمارة أمس منسوبي ومنسوبات فرع مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالمنطقة الشرقية، يتقدمهم مدير الفرع خالد البديوي، أن انتشار ثقافة الحوار في أي مجتمع هو دليل تقدمه ورقيه،

والمجتمع السعودي بحاجة لتعزيز هذه الثقافة في مختلف المجالات من خلال أدوات تواكب العصر وتراعي مختلف فئات المجتمع، وشدد سموه على ضرورة عقد الشراكات الفاعلة مع مختلف الجهات لتقديم الدورات والندوات التي تعنى بنشر ثقافة الحوار، وأهمية أن ينشط المركز مع مختلف المؤسسات التعليمية لتعزيز قيمة الحوار لدى فئة الشباب، متمنيا سموه للمركز ومنسوبيه التوفيق.

من جهته، قدم مدير فرع المركز خالد البديوي، باسمه وباسم منسوبي ومنسوبات فرع المركز، الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية،

على ما يحظى به فرع المركز وأنشطته من دعم واهتمام من سموهما، معبرا عن سعادته وسعادة منسوبي المركز بالالتقاء بسمو نائب أمير المنطقة الشرقية، والاستماع لتوجيهاته السديدة لتطوير عمل فرع المركز.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات