» أول مركز اختبارات «آيلتس» بالشرق الأوسط في جامعة الإمام عبدالرحمن  » تأهيل قصر وقلعة دارين يعزز سياحة المحافظة  » السعودية تسجل تقدما في 10 مؤشرات دولية خلال 2018  » مهارات بحثية في مشروع الخيال العلمي بمدارس القطيف  » المرور" تصدر جداول غرامات تجاوز السرعات على الطرق  » انطلاق ورشة الرؤية العمرانية بالقطيف  » غرف خاصة لضعيفي البصر بمقرات الاختبارات المحوسبة  » التعليم: «البصمة» لدوام موظفي الوزارة.. الأحد  » «التجارة» تشهر بشركة ضللت المستهلكين بإعلان «اشتر برجر وأحصل على الثاني مجاناً»  » لميس آل الشيخ: جائزة «التشريح» رداً لجميل الوطن  
 

  

صحيفة اليوم - 16/11/2017م - 10:17 ص | مرات القراءة: 526


نوه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بحرص الدولة -رعاها الله- بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده

 الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -يحفظهما الله-، على نشر ثقافة الحوار والتسامح على كافة المستويات، وما تبذله الدولة من جهود محلية وعالمية، وما تدعمه من مبادرات لتحقيق هذا الهدف.

وأكد سموه خلال استقباله في مكتب سموه بديوان الإمارة أمس منسوبي ومنسوبات فرع مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالمنطقة الشرقية، يتقدمهم مدير الفرع خالد البديوي، أن انتشار ثقافة الحوار في أي مجتمع هو دليل تقدمه ورقيه،

والمجتمع السعودي بحاجة لتعزيز هذه الثقافة في مختلف المجالات من خلال أدوات تواكب العصر وتراعي مختلف فئات المجتمع، وشدد سموه على ضرورة عقد الشراكات الفاعلة مع مختلف الجهات لتقديم الدورات والندوات التي تعنى بنشر ثقافة الحوار، وأهمية أن ينشط المركز مع مختلف المؤسسات التعليمية لتعزيز قيمة الحوار لدى فئة الشباب، متمنيا سموه للمركز ومنسوبيه التوفيق.

من جهته، قدم مدير فرع المركز خالد البديوي، باسمه وباسم منسوبي ومنسوبات فرع المركز، الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية،

على ما يحظى به فرع المركز وأنشطته من دعم واهتمام من سموهما، معبرا عن سعادته وسعادة منسوبي المركز بالالتقاء بسمو نائب أمير المنطقة الشرقية، والاستماع لتوجيهاته السديدة لتطوير عمل فرع المركز.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات