» طالب يشهر «رشاشاً» في مشاجرة مع زملائه  » تعزيزًا لدور الشراكة المجتمعية ... العطاء تتبرع بمستلزمات كبار السن لقسم الطب المنزلي  » العنف الأسري وتبعاته  » محافظ القطيف يستقبل أهالي وأعيان بلدة الخويلدية  » مقاربات فقهية وأصولية للفساد  » يوم الطفل من أيام الله ..  » مبتعثة سعودية تنال شهادة أمريكية لاكتشافها بروتين يثبط الإيدز  » «العمل»: 3 آلاف لمتدربي «تمهير».. و14 يوما مهلة لتوطين «الذهب»  » «الغذاء والدواء» تحذّر من «مشّاية طبية» بلا وكيل  » التخدير والعناية الحرجة وعلم الأمراض أكثر التخصصات ندرة  
 

  

صحيفة اليوم - أحمد المسري - 13/11/2017م - 7:12 ص | مرات القراءة: 399


دفعت 300 أسرة بمركز صفوى بأبنائها للمتاجرة بالبيع والشراء في مهرجان «السوق الحرة» الذي تنظمه مدرسة اليرموك بصفوى للمرة الثانية

على التوالي، بهدف تدريب طلابها على المهارات الحسابية وفن التعامل مع الآخرين وتعميق حب ومزاولة التجارة مستقبلا لما فيها من العطاء والربحية، وحضر رئيس وحدة النشاط بمكتب تعليم القطيف المشرف خالد السعود والمشرف عالي الزهراني هذا المهرجان.

من جانبه، أكد وكيل المدرسة محمد البراهيم، أن مهرجان «السوق الحرة» الذي تقيمه المدرسة له فوائد وأهداف متعددة بالإضافة إلى استثمار ساعات النشاط وتحقيق الدمج بين طلاب التعليم العام والتربية الخاصة، فمن الفوائد إعداد شباب يعتمد عليهم الوطن مستقبلا في الاقتصاد لتحقيق رؤيته، وتدريب طلابنا على فن التعامل وحسن التصرف مع الغير،

وكذلك تدريبهم على مهارات العمليات الحسابية وترغيب التجارة في نفوسهم، مشيرا إلى أن البرنامج دفع 300 أسرة من طلاب المدرسة والمجتمع المحلي من الأسر المنتجة للمشاركة، لافتا أنه قد استثمر الطلاب هذه السوق ببيع أدوات قديمة عندهم وكذلك حديثة وجديدة،

بالإضافة لبيع المأكولات الغذائية المنتجة من الأسر، وكان منتج «ورق العنب» هو السيد في التواجد في السوق والكاب كيك وكذلك الألعاب والكتب من القصص ودفاتر التلوين والعطور والذرة وشتلات الأشجار وغيرها. كما تواجدت أنواع من الطيور كالحمام والبط والفراخ الصغيرة والعصافير كالكناري وكذلك الأرانب التي بيعت جميعها على أولياء الأمور والطلاب المتواجدين في السوق.

وأبان البراهيم أن البضائع التي دخلت للسوق للبيع بالإضافة إلى عمليات البيع والشراء بالمجمل بلغت حوالي 20 ألف ريال، كما أن لجنة المراقبة المكونة من المعلمين والطلاب ضبطت 5 مخالفات في السوق من بيع للمشروبات الغازية وكذلك الشبسات «البطاطس» الذي تم التنبيه على عدم إحضارها.

وعن عدد الزوار والوافدين من الطلاب وأولياء أمورهم فقد بلغ ما يقارب 600 فرد، كما ساهم 9 متطوعين من خارج المدرسة في إنجاح البرنامج.

وقال البراهيم إن المهرجان القادم سوف نطور من إمكانياتنا ونقنن العمل فيه أكثر، كما أننا سوف نفتح المجال للمدارس المحلية القريبة والمتواجدة في صفوى للمشاركة. 

من جهة أخرى، قال ولي الأمر أحمد آل الشيخ: «سعدنا كثيرا بمشاركة أولادنا في هذا البرنامج الرائع التعليمي الترفيهي، والذي يحبب الطلاب في المدرسة ويزيد التواصل والاهتمام بها، إنه يوم استثنائي لهم وسيبقى عالقا في أذهانهم، مؤكدا أن تجاوب أولياء الأمور في الحضور كان ملفتا للنظر وذلك لمساعدة أبنائهم وتعليمهم على التجارة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات