» يوم استثنائي للمرأة  » المرور»: لا استثناء للنساء من مخالفات التظليل  » مصادر : لا تأشيرات لسائقة خاصة حالياً  » لا استبدال لرخص G1 دون اختبار حاملاتها  » سفارات سعودية للسائحات: رخصة المحلية لا تكفي لقيادة السيارة خارج المملكة  » القطيف: ضبط 5 سيارات «آيسكريم» مخالفة  » 3 ملايين ريال والسجن عقوبة مطاردة «السائقات» بالتصوير.. والتهكُّم  » «العمل»: جاهزون لاستقبال «الموقوفات» في مخالفات المرور  » ضبط النفس  » السعوديات يتوجهن إلى مقار عملهن وهن يقدن السيارات غداً  
 

  

عاجل - 23/10/2017م - 4:01 ص | مرات القراءة: 413


أطلق عدد من السعوديات حملة تحت شعار "كوني أنت" تدعو لترسيخ قيم حب الذات والجمال والأناقة والاعتزاز بالنفس،

 وتنبذ الخنوع والاستسلام والتقليد والتبعية، في محاولة لوصول الفتاة إلى ما تحب أن تكون عليه دون ضغوط خارجية كانت أو داخلية.

وقالت جوري عمر المشوح، صاحبة شركة أفنتولوجي، راعية الحملة، في لقاء لها على قناة "روتانا خليجية"، إن فكرة هذه الحملة بدأت منذ عامين تقريبًا، مضيفة أن الهدف الحقيقي من ورائها هو تعزيز ثقافة الاختلاف وتباين وجهات النظر، فالجميل بالنسبة لشخص ما قد لا يكون كذلك لشخص آخر، والعكس.

وكشفت مؤسسة الحملة عن استطلاع رأي أجرته على عينة من السعوديات قوامها أكثر من 400 امرأة توصل إلى أن أكثر من 74% من السعوديات غير راضيات عن أنفسهن وتسعين للتغيير إذا ما سنحت الفرصة، علمًا بأن الاستبيان كان عبارة عن تساؤل حول رؤية المرأة للجمال وتقييمها لنفسها كونها جميلة أم لا، واستعدادها لإجراء بعض التغييرات على نفسها إذا ما كانت الظروف مواتية لذلك.

وأشارت إلى أن الانطلاقة الحقيقية لهذه المبادرة "كوني أنت" ستكون خلال أيام 14– 15– 16 ديسمبر المقبل في جامعة الفيصل بحضور 4000 سيدة، فضلًا عن مشاركة بعض الشخصيات العامة.

من جهتها، قالت الخبيرة الأسرية، منال القحطاني، لـ "عاجل" إن مثل هذه الحملات تعكس حالة التمرد لدى المرأة السعودية حيال بعض التقاليد الجامدة التي طالما عانت منها طيلة العقود الماضية، والتي ما عادت تتناسب مع التطورات الراهنة، طالما أنها التزمت بالضوابط الشرعية التي أقرها ديننا الحنيف واستقر عليها علماؤنا الأجلاء.

وكشفت النقاب عن حالة من الحراك المجتمعي بين النساء السعوديات في العامين الأخيرين على وجه الخصوص يعكس رغبتهن في أن يكون رقمًا حقيقيًا في معادلة التنمية والتطور المجتمعي، خاصة أنهن قادرات على القيام بذلك، ولعل رؤية 2030 التي أطلقها صاحب السمو الملكي ولي العهد– حفظه الله– تجسد إيمان المقام السامي بالمرأة ودورها الريادي في التنمية.

أما ريم سعيد، طالبة بجامعة الأميرة نورة، فأشارت إلى دعمها لهذه الحملة، كونها على يقين تام أنها يجب ألا تكون كما هي دون تغيير أو تقليد أو محاولة إرضاء لأحد.

وقالت، سأكون كما أنا بجمالي وثورتي وعنادي بصمتي كلامي، لن أسمح لأحد أن يشكلني على هواه الشخصي، طالما أنا ملتزمة بالضوابط التي أقرها ديني فأنا في طريقي الصحيح".

وقد تفاعل الكثير من النساء مع هذه الحملة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث كتبت أمل عبد الرحمن تقول "تأكّدي بأنكِ جميلة كما أنتِ لا تُحاولي أن تثبتي لأحدهم أنكِ عادلة أو مهذبة أو هادئة، كوني كما خُلقت، بثورتكِ وعنادكِ وصمتكِ وكلامك، كوني أنتِ".

أما علا الخالدي فعلقت: "كوني أنتِ حتى لو لم تُعجبي أحدًا، إن كُنتِ راضية عن نفسك ذلك يَكفي، فأنتِ أجمل حين تملكين الثقة بنفسكِ" لترد عليها عائشة الشامي "تأكدي‌ بأنك جميلة كما أنت لا تحاولي أن تثبتي لأحدهم‌ أنك عادلة أو مهذبة أو هادئة كوني‌ كما خلقت بصورتك وعنادك وصمتك وكلامك كوني أنت".

وقد طالبت جنا المطيري النساء بأن يكن كما يردن، قائلة "كُوني كما أنتِ ،وليتقبلك من يتقبلك" وهو ما أكدته سناء بتغريدتها التي قالت فيها، "تأكّدي بأنكِ جميلة كما أنتِ كوني كما خُلقتِ بلطافتك وعنادكِ وصمتكِ وكلامكِ وشخصكِ وذكائك كوني أنتِ ولا تتصنعي".



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات