» «النيابة العامة»: السجن ونصف مليون عقوبة انتهاك خصوصية الآخرين  » سعودية تقود الأمن السيبراني في «أرامكو»  » تقرير شوري : واقع الرقية.. استراحات وأماكن مجهولة وخطر على عقيدة المرضى وأعراضهم  » الأهلية تُحمّل فاتورة «المضافة» أولياء الأمور  » بلدية القطيف:الانتهاء من تقاطع شارع الرياض بالقطيف خلال أسبوعين  » واجب العزاء لآل كيدار  » موظفون عاطلون!  » رئيس اللجنة: 200 «منزلية» إندونيسية لكل مكتب.. والكفالة بعد 90 يوما  » ممرضة تحرق لقيطا  » 14 ألف منشأة تجارية تمتلكها سيدات بالشرقية أغلبها «صورية»  
 

  

المهندس:عقيل محمد العالي - 03/10/2017م - 12:47 ص | مرات القراءة: 393


موجٌ من الناسِ..وسوادُ ليلٍ مُرتخي

وبابُ بيتي صرخةٌ من أدمعِ.

طوافةٌ فوقَ الغيومِ بدمعها

تلامسُ القلبَ وتُشجي بلقعِي.


مُذْ غارََ جُرحٌ في الزمانِ مُشعشعاً

ويلٌ لأفاكٍ.... وطارقِ أوجعِ.


للحقِ  واعيةٌ يُجزى بها....

ذاكَ الذي خاف غدرَ المُرتعِ.


لِعندهِم قلبوا الحقيقةَ وأوغلوا

في الكرهِ كُرهاً .."يافظاعةَ" مسمعِ.


قالوا بأنك خارجٌ فويلهم.... 

من قول خبث في هشيمِ الموضعِ.


هل هذا قول رسولهم في حقهِ؟

أم أنهم كذبوا... فيا قُبحَ المُبدعِ.


لو أنهم جمعوا الصفوفَ في حبه 

لجنوا الثمارَ من رافدٍ ومُرضعِ.


هذي الكفوفُ مدودةٌ لصُلحةٍ 

تحيى الليالي في كهفها بمطلعِ.


دعوا الكراهيةَ إردموها دائماً 

بذرٌ لحبٍ ....ترتجوهُ كزُّرعِ.            



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات