» هل للعشق قواعد؟ (1)  » استثناء لإعفاء النساء من بعض عقوبات المخالفات المرورية  » «جوازات الشرقية»: نظام النقطة الواحدة في جسر الملك  » ما عقوبة من يمس الحياة الخاصة عن طريق إساءة استخدام الهواتف؟  » «مركزي القطيف» ينقذ مريضة من مضاعفات خطرة  » القطيف: تطوير شارع ابن عوف خلال 4 أسابيع  » «العمل»: تطبيق سَعوَدَة الذهب بعد أسبوعين  » ما أرأفك يا رسول الله  » 2018 عام الزلازل المدمرة !  » أطباء سعوديون على «قائمة البطالة» لإشعار آخر!  
 

  

صحيفة عكاظ - 14/09/2017م - 7:36 ص | مرات القراءة: 625


أشاد عدد من الشخصيات الاجتماعية في محافظة القطيف بالإنجاز الاستباقي للأجهزة الأمنية في الإطاحة بالخلية الإرهابية

التي خططت لاستهداف وزارة الدفاع. واستنكر المتحدثون مثل هذه المخططات التي لا تمت للدين بصلة. مضيفين أن يقظة الأجهزة الأمنية في تعقب الخلايا الإرهابية ساهمت في توجيه ضربات موجعة لها وكشف نواياها الخبيثة.

وأكد عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية المهندس عبدالمحسن الفرج أن الإنجاز الاستباقي يضاف إلى سجل الإنجازات العديدة للأجهزة الأمنية في ملاحقة أصحاب الفكر المتطرف ودعاة الفتنة الطائفية والفوضى. وأضاف أن الأجهزة الأمنية حققت نجاحات كبيرة في القضاء على كثير من أشكال الإرهاب. مؤكدا أن المواطنين والمقيمين شركاء في حماية الوطن الذي سيبقى محروسا بإذن الله.

أما رجل الأعمال حسين المحسن فرأى أن ما حققته الأجهزة الأمنية من إحباط المخطط الخبيث باستهداف وزارة الدفاع ونجاحها في تفكيك الخلية الاستخبارية يعد إنجازا أمنيا كبيرا، وأن الأجهزة المختصة لقنت الجماعات الإرهابية دروسا في مواقع عديدة على قدرتها في الوصول إلى خلاياها مهما حاولت التخفي والتلون بمختلف الألوان.

وأضاف أن الأجهزة الأمنية تمتلك القدرات والخبرات اللازمة لفك شفرة الخلايا الإرهابية، وأن القبض عليها إنجاز جديد يضاف إلى سلسلة الإنجازات الكثيرة التي سجلتها الأجهزة ضد حربها المستمرة مع الإرهاب، وأن اكتشاف الخلية جاء بعد متابعة دقيقة من الأجهزة الأمنية لحملة الفكر الضال.

رجل الأعمال محمد المسكين أوضح أن الضربة التي أطاحت بالخلية جاءت موجعة على التنظيمات الإرهابية بكل أشكالها، مشيدا بقدرة الأجهزة على ملاحقة كل من يريد المساس بأمن الوطن ومقدراته. واتفق مع الرأي المهندس شاكر نوح، وأضاف أن مواطني المملكة

وكل من يعيش على أرضها أصبح لديهم وعي كبير في محاربة الفكر المنحرف.، كما أن التكاتف الذي تعيشه البلاد نجح في القضاء على منابع الفكر المنحرف. وأشاد نوح بالجهود الكبيرة التي تبذلها الأجهزة الأمنية في ملاحقة أصحاب الفكر الضال، مبينا أن المملكة كغيرها من الدول العالمية اكتوت بنيران الأعمال الإرهابية خلال السنوات الماضية، لكنها استطاعت إبطال مفعول الكثير من المخططات الإرهابية قبل وقوعها.

وقال عضو المجلس البلدي السابق بمحافظة القطيف المهندس نبيه آل إبراهيم، إن ما حققته الأجهزة الأمنية من الإطاحة بالخلية الإرهابية ودحر الإرهاب والإرهابيين ومتطرفي الفكر على مدى سنوات طويلة، تعد ملحمة وطنية تدعو للفخر وتبث الطمأنينة لجميع المواطنين والمقيمين في المملكة، مؤكدا أن الوطن في أيد أمينة تسهر من أجل الحفاظ على الأمن والأمان.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات