» الأحوال: حصول المرأة على الهوية لا يسقطها من سجل الأسرة  » فيديو.. مبتعث سعودي يهاجم المارة في شوارع أمريكا  » تدريس الفلسفة للطلاب والطالبات في المدارس السعودية  » تجارب نسائية مميزة  » سيدات اللقاء في "تجارب مميزة"  » تاروت: البلدية تغلق محلين وتتلف 120 كجم مواد غير صالحة  » زيادة رواتب الإناث على الذكور حتى 9.4% في 4 مناطق  » نصف مليون سعودي يغادرون سوق العمل!  » مدير مرور المملكة : فك ازدحامات الشرقية بأنظمة «تي إم إس»  » طلاب الأبدية ظاهرة تهدد مبتعثي الجامعات السعودية  
 

  

عاجل - 13/09/2017م - 4:02 م | مرات القراءة: 569


مع ضرب إعصار إيرما ولاية فلوريدا الأمريكية، كان هناك أربعة أطباء سعوديين يعملون في أحد مستشفيات الولاية، والذين

 أصرّوا على المداومة وقت الإعصار، للمساهمة في علاج المصابين الذين قد يحضرون إلى المستشفى، رغم حالة الرعب التي كانت تعتري سكان الولاية.

وقال الطبيب السعودي إباء جستنية، إن الولاية قد أعلنت خطط الطوارئ قبل عشرة أيام من وصول الإعصار، ومن ضمنها المستشفى الذي يعمل به، كاشفًا عن أنه "مع بداية حالة التأهب خيرت بين العمل أثناء الإعصار أو بعد انتهائه. فطلبت العمل أثناء الإعصار، وبدأت المرابطة منذ فجر يوم الجمعة الماضي، واستمرت المناوبة حتى مساء الإثنين، وقد تزيد حسب وضع المدينة وحالة الجو". وفقًا للعربية.

وتابع جستنية: "معي ثلاثة من السعوديين؛ الدكتور بسام البسام، والدكتور صديق حبيب، والدكتورة منال القحطاني، وهم يعملون في أقسام مختلفة، كالتنويم والعناية المركزة، والمستشفى ضخم للغاية وكان يعمل في مجاله أثناء الحالة".

وأوضح الدكتور السعودي: "قمت بالاستعداد لهذا الحدث، بتجهيز الأكل الناشف والمعلب طويل الأجل، وأيضًا تجهيز مكان الراحة والمبيت. علمًا أننا جاهزون لكل حالة ترد للمستشفى طوال هذه الأيام".

وأضاف: "لم يكن متابعة الحدث والإعصار شيء يعنينا، بقدر ما كنا نستعد لحادث تلو آخر للأطفال المصابين الذين يردون للمستشفى في كل وقت".

وبين جستنية، أنهم استقبلوا حالات كثيرة من بينها حوادث لأطفال، وحالات صرع، وضيق تنفس، والتهابات رئة.

يذكر أن أكثر من 1300 مبتعث سعودي، نجحوا في مغادرة ولاية فلوريدا الأمريكية هربًا من إعصار إيرما الذي ضرب المدينة، وأوقع عددًا من القتلى والمصابين.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات