» (مهبط الأسعاف الذي لم يستخدم )  » بلدي القطيف يتبادل الخبرات مع بلدي المدينة  » يومان حسم على الممرضة حارقة طفل «الظروف الخاصة»  » «حملة السكينة» تشرح إزالة الشبهات لـ «كلية الملك بلندن»  » لنعترف أننا ظلمنا المرأة السعودية  » تحذيرات سعودية من التعامل مع تجار «البيتكوين»  » 8 تغريدات تسجن أكاديمياً شهراً وتغرمه 10 آلاف  » رائحة الإبطين ترتبط بالصحة البدنية  » أسرة بالرياض تقع ضحية "التكنولوجيا القبيحة" بعد إدمان طفلة للمقاطع الإباحية  » «حساب المواطن»: الدعم لحاملي بطاقة التنقل وزوجة المواطن  
 

  

صحيفة اليوم - 07/08/2017م - 4:40 ص | مرات القراءة: 735


سجلت تجربة التعاون المشترك بين مستشفيي الجبيل والقطيف ضمن أبرز التجارب الناجحة لبرنامج «أداء الصحة»،

الذي يهدف إلى تحسين وتطوير خدمات الرعاية الصحية في جميع أنحاء المملكة. بعد تحويل حالات الرنين المغناطيسي بينهما، والاستخدام الأمثل للموارد البشرية والمالية والحصول على رضا المرضى عن طريق تأمين مواعيد لفحص الرنين المغناطيسي خلال فترة وجيزة بالتعاون بين مستشفى الجبيل ومستشفى القطيف المركزي

لتخفيف الضغط على وحدة الرنين المغناطيسي بالقطيف، والسعي إلى تقليل الهدر بالعمل المشترك والمتكامل بين مستشفيات المنطقة والعمل كمنظومة واحدة.

بدوره ذكر سعد الدوسري مدير مستشفى الجبيل العام لـ«اليوم» أن المشروع هو مشروع تحسين ضمن عدد من المشاريع التي تم القيام بها بمستشفى الجبيل العام والتي تهدف إلى تحسين الخدمات المقدمة للمريض والاستفادة المثلى من الإمكانيات المادية والبشرية بالمستشفى.

والمشاريع موزعة على عدد من الأقسام ذات الأهمية والتي تمس الخدمة التي يحصل عليها المريض وتعمل على تحسين المؤشرات التي من خلالها تتم متابعة الأداء.

وهذه الأقسام هي الطوارئ، الاشعة، التنويم، العمليات، العناية المركزة، وجميع العاملين بالمستشفى لا يألون جهدا في بذل ما يستطيعون لتقديم أفضل الخدمات للمستفيدين من المستشفى.
يأتي ذلك خلال استعرض وزارة الصحة الخميس الماضي التقرير النصفي لبرنامج «أداء الصحة»، بحضور نائب وزير الصحة للشؤون الصحية حمد الضويلع.

وأوضحت الصحة أن برنامج «أداء الصحة» يستهدف رفع مستويات الإنتاجية وكفاءة وجودة الأداء في تقديم الخدمات الصحية بالمستشفيات، حيث يعد أمرا هاما ومتماشيا مع الأهداف الاستراتيجية للتحول الوطني 2020 نحو تحقيق رؤية المملكة 2030.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات