» القطيف للانجاز تتجدد بالرافد الشبابي وتوسيع نطاق الجائزة الجغرافي  » مؤسسة النقد : إحلال الريال المعدني محل الريال الورقي وسحبه من التداول تدريجياً  » شاركوا في الحضور والتفاعل (فاستبقوا الخيرات) بجمعية القطيف الخيرية  » التعليم تنقل حالات وتلغي أخرى في فترة الاعتراض  » تحدي شهر رمضان والأطفال  » مصادر : 15 سنة و3 ملايين غرامة.. عقوبة التحرش  » 55 % حد أقصى للاستقطاع من راتب ال 15 ألفا  » انخفاض أسعار 37 سلعة وخدمة أبرزها المواد الغذائية والخرسانة  » إلزام شركة ذهب سعودية سداد 38 مليون لأخرى صينية  » تاروت: إتلاف 150 كغم أغذية فاسدة  
 

  

صحيفة اليوم - 18/06/2017م - 8:32 ص | مرات القراءة: 413


تشير الخرائط الجوية إلى تجدد نشاط رياح البوارح بالمنطقة الشرقية، خلال الـ 72 ساعة القادمة، وتزداد سرعتها في بعض الفترات بحيث

تؤدي إلى إثارة الأتربة والغبار في مساحات واسعة، خاصة على الطرق البرية والأماكن المكشوفة.
في حين تصعد درجات الحرارة إلى سقف الخمسينيات للعظمى اليوم الأحد في حواضر الدمام، فيما تختلف درجة الحرارة المحسوسة عن المعلنة ارصاديا، حيث إن شعور الإنسان بالحر يتوقف على مستوى حرارة الجو ونسبة الرطوبة.

وكذلك مدى سرعة الرياح التي تساهم في دفع حرارة الهواء الملامس للجلد، ويُتوقع أن تستمر سيطرة الكتلة الهوائية الحارة مطلع هذا الأسبوع على معظم مناطق المملكة.

من جهتهم، يوضح المختصون في الطقس أن الرياح الشمالية الغربية تختلف في شدتها بين وقتٍ وآخر بحسب ما يطرأ على العوامل الجوية المترافقة لمنخفض الهند الموسمي.

وتسميتها بـ(البوارح) وفقا لمصطلح محلي متعارف عليه في منطقة الخليج العربي، الذي يشير إلى تعمق هذا المنخفض الحراري في الأجواء، فيما تبلغ البوارح ذروتها عادة في منتصف شهر يوليو، وتكون بموجات متواصلة لعدة أيام.

وتنشط تدريجيا مع شروق الشمس حتى تشتد بفترة الظهيرة، مما يؤدي إلى إثارة الغبار وتدني مدى الرؤية الأفقية، كما تؤثر في البحر بارتفاع الأمواج، وتعمل على التخفيف من زيادة الرطوبة، الذي يلحظ حاليا في السواحل الشرقية.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات