» بلدية القطيف ترصد 10 ملايين لتأهيل السوق القديم بتاروت  » مخ المرأة لا يخلد للراحة مثل الرجل  » 3 آلاف ريال غرامة تجاوز الحافلات المدرسية عند التحميل  » خريجو الإدارة الصحية على بند «العطالة»  » سيهات تختتم فعاليات جميلتها  » الإرهاب يتسلل إلى المنظمات الدولية  » «التعليم»: لا حرمان إلا بقرار  » «البنوك»: لا ضريبة مضافة على القروض بأثر رجعي  » السماح للسعوديين بإكمال الدراسات العليا في البحرين  » «الضمان الصحي»: تطعيم الإنفلونزا مغطى ضمن منافع وثيقة التأمين  
 

  

صحيفة الرياض - منير النمر - 15/06/2017م - 6:25 ص | مرات القراءة: 640


أنهى عامل آسيوي حياته منتحرا في بلدة حلة محيش بمحافظة القطيف من دون معرفة أسباب ذلك، وفتحت شرطة

المحافظة تحقيقا في القضية التي تعد قيد الإجراء.

وقال الناطق باسم شرطة المنطقة الشرقية العقيد زياد الرقيطي مساء أمس الأول، "تبلغت شرطة محافظة القطيف مؤخراً بلاغاً عن العثور على عامل آسيوي خمسيني في بلدة حلة محيش"،

مضيفا "باشر المختصون بالشرطة البلاغ حيث تشير المعاينة والإفادات الاولية على اقدام الوافد على الانتحار، وتم نقل جثمانه الى المستشفى لاستكمال الفحوص الطبية من الطب الشرعي، ومازالت القضية قيد الإجراء".

إلى ذلك ذكر أصحاب مؤسسات بأن نسبة ضئيلة جدا من العمال يقبلون على الانتحار، مؤكدين أن العامل يقدم غالبا على الانتحار لأسباب لا تتعلق بمجال عمه كمضايقته أو الضغط عليه، بل تتعلق بمعاناة خارجية في بلده، كفقد زوجته أو ترك الزوجة له

وتزوجها من شخص آخر نتيجة طول غيابه عنها، أو حصول أمر اجتماعي مقلق بالنسبة له، أو الشعور بأن كل شيء بناه في حياته وفي غربته انتهى لأي سبب، كما تظهر على بعض العمال قبل مرحلة الانتحار أعراض، بيد أنها لا تكون محل اهتمام زملائهم في السكن أو العمل، مثل الانطوائية وعدم حب مشاركة الآخرين.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات