» رئيس بلدية القطيف يتبادل تهاني العيد مع أهالي دارين  » الشيخ اليوسف يشدد على ضرورة التحلي بقيم التسامح في يوم العيد  » "عشرون ريالا "  » #مسرحية_فَشْخَرٓةْ على مسرح جمعية القطيف  » أهالي القطيف في معايدتهم: الملك سلمان يؤسس لمرحلة جديدة تراهن على القيادات الشابة  » 23 يوماً.. إجازة عيد تاريخية لـ 3 ملايين موظف حكومي  » الشرقية: 20 ريالاً تثير استهجان رواد مدن الترفيه  » توقعات بانخفاض أسعار الأراضي والعقار 20 %    » %30 من خريجي التقني أمام مصير مجهول  » المرهون: لنضاعف فرحة العيد بالتسامح (#قوتنا_بتسامحنا)  
 

  

صحيفة اليوم - فوزية زين الدين - 12/06/2017م - 2:52 ص | مرات القراءة: 424


افتتح مساء أمس الأول معرض تدوير الكتاب الخامس الذي تقيمه لجنة عطاء التطوعية، في قلعة القطيف، ويستمر

حتى اليوم الاثنين وسط حضور لافت من الكتاب والمثقفين.

وبلغ عدد الكتب التي تم تداولها أكثر من 130 كتابا، والتي تنوعت بين الكتب الدينية، وكتب الثقافة العامة، والشعر والأدب، والروايات التي حازت على العدد الأكبر من كتب التبادل.

وكان الشيخ حسن الصفار قد قص شريط افتتاح المعرض، حيث تجول بعدها والحضور على أركان المعرض، وأبدى سعادته بما رأى في المعرض، مشيدا بما شاهده في المعرض، وان أكثر ما لفته هو وجود شباب وفتيات يهتمون بنشر الثقافة في المجتمع.

وقال: إن فكرة تدوير الكتاب تعتبر فكرة حضارية رائدة، تدل على ان التعامل مع الكتاب ليس تعاملا شكليا وبروتوكوليا، وإنما من اجل الاستفادة بما في الكتاب من قيمة ثقافية معرفية.وأضاف: ليست هناك مشكلة في ان يكون الكتاب قديما أو متداولا أو مستخدما، مؤكدا ان من يقصد مثل هذا المعرض هو من يفهم قيمة الكتاب، ويريد الاستفادة من الكتاب. مضيفا: إن وجود أركان مختلفة في المعرض، يشكل إضافة للمعرض.

وأشاد بحماسة وحيوية الشباب والفتيات القائمين والمشاركين في المعرض، مضيفا: إن استمرارية مثل هذه الفعاليات الثقافية الرائدة دليل على وعي المجتمع وتأصل هذه القيمة المعرفية فيه.

والى جانب تبادل الكتب يشارك في المعرض مجموعة من المؤسسات والفعاليات الثقافية وهي: دار أطياف للنشر والتوزيع، ومعارف مقروءة «تهتم بإنتاج مقاطع صوتية للكتب»، بالإضافة لركن لمجلة الخط، بالإضافة لعدة أركان تفاعلية مع الحضور وهي: (ركن تحدي القراءة لربع ساعة)، وركن للتصوير، وآخر للاطفال، وركن موعد مع كتاب.
وعلى هامش المعرض، وقع مساء الأحد الكاتب محمد الحسين كتابيه «كيف تصبح دافورا» و«الدمية بوبو».



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات