» مواطن من ذوي الاحتياجات يطالب بمواقف بعد احتجاز مركبته  » ما عقوبة استعمال العنف أو التهديد في حق موظف عام لقضاء أمر غير مشروع؟  » أ- رسالة التطبير 22 / (نَصُّ خبر نطْح زينب "ع" المَحْمَل في المَصدَر الثاني ’’نُور العَيْن‘‘)  » عندما تذبل «الزوجة»  » تجار السيارات يتوقعون ارتفاع أسعارها بالتزامن مع بدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة  » اللهم لا ترحم عبدك فلانا  » فرض الضريبة «المضافة» على مشتريات متاجر وموردي الإنترنت  » الفن.. العالم المغيب عنا  » "الصحة" تمنع أحد مؤثري "التواصل" من نشر صور مرضى عيادة تجميل  » 46 شخصية من العوامية تدعوا للوحدة والحكمة في معالجة الامور والابتعاد عن الخلافات  
 

  

حسين الأصيل - اللجنة الإعلام بمدى العطاء - 10/06/2017م - 11:36 م | مرات القراءة: 603


أقامت لجنة مدى العطاء بالخويلدية ”الافطار الجماعي“ الثاني بالبلدة والذي اقيم في حسينية المصطفى، وحضره عدد من الأهالي بمختلف الفئات العمرية


 وبمشاركة عدد من علماء البلدة من الشيوخ والسادة إضافة الى وجهائها.

وشهد الافطار الذي أقيم مساء الأربعاء ليلة الخميس 12 رمضان 1438 هـ إقبال رائع وهدف إلى تعزيز أواصر المحبة بين الأهالي والتآخي بين جميع أطياف المجتمع بمختلف طبقاتهم وشرائحهم.

وأوضح عضو لجنة مدى العطاء علي الحبيب بأنهم قاموا بتوزيع العمل على أفراد اللجنة من خلال تقديم طبق مختلف لكل منهم ، لتنويع الوجبات والاطباق، بالإضافة إلى مشاركة الحضور بأنواع مختلفة لإنجاح هذا المشروع.

من جهته ؛ أبدى محمد القاسم سعادته بهذا التجمع بقوله :"احرص دائماً أن أكون حاضراً في مثل هذا التجمع" ، معبراً عنه بانه نقلة نوعية جديدة تعبر عن التقارب والتآلف بين جميع أهالي البلدة.

يذكر أن لجنة مدى العطاء تأسست منتصف شهر شعبان من العام 1435 هـ، وهي تقوم بالأعمال التطوعية المختلفة لخدمة المجتمع الخويلدي، آخرها إقامة مهرجان بر الوالدين الأول بالبلدة في هذا العام 1438 هـ وكذلك مشروع إفطار صائم الذي يقام للسنة الرابعة على التوالي في شهر رمضان الفضيل. يجمع الأهالي على مائدة واحدة وللمرة الثانية



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات