» الغرامة وسحب خدمة الدفع من المحلات التجارية الرافضة لـ «الائتمانية»  » حضرت حرية الفرح فحضر عقل الانضباط: عيد السعودية عالمي  » المرور: لا مخالفة للالتفاف يميناً.. إلا في حالة «المثلث»  » 4 متطلبات تؤخر تفعيل تطبيقات المكالمات  » 299 ألف مستحق لـ«الإسكان» في الرياض وجدة والدمام  » «أدب الشوارع» أرخ للحب والتعصب وصولاً إلى الفن  » وزير التعليم يطيح بوكيل "المناهج".. وينهي تكليف مراجعي الكتب  » تكريم بناة الوطن  » التأمينات: 2000 ريال حد أدنى لتعويض البطالة  » مبتعثة تشرح طريقة ارتداء الحجاب في أستراليا  
 

  

صحيفة اليوم - 09/05/2017م - 5:11 ص | مرات القراءة: 332


تتراجع فرص الأمطار بالسواحل الشرقية اليوم، عدا إمكانية تشكل السحب بشمال المنطقة، فيما تشير خرائط الطقس،

إلى استمرار حالة من عدم الاستقرار الجوي، وتشمل أجزاء واسعة من الوسطى والغربية والجنوبية.

حيث تتعرض هذه المناطق لمؤثرات تدفق الرطوبة عبر بحر العرب، ويساعد ذلك في تكاثف الغيوم الركامية الرعدية الممطرة، خلال فترة ما بعد الظهر، مع نشاط الرياح المثيرة للغبار، خاصة أثناء هبوب العواصف الرعدية.

من جهته، أشار الباحث المختص بالفلك والظواهر الجوية، سلمان آل رمضان، إلى أن موسم المطر ينتهي عادة، قبل منتصف شهر أيار/ ‏مايو، مع وجود اختلافات في بعض الأعوام، الذي يرتهن إلى ما يستجد بأمر الله (زمانا ومكانا) بين وقت وآخر.

في حين تتوافق الهطولات الحالية، مع أواخر فصل الربيع بفترة (الكنة)، أيضا لا مجال للتنبؤ على وجه الدقة بموعد انحسارها.
وعن أحوال الطقس في شهر الصوم، قال آل رمضان: إن المرجح أن تتسم بالاعتدال النسبي، قياسا إلى أن اشتداد الحر يبدأ في أواخر شهر يونيو، وبشكل عام لا يمكن الحكم مسبقا، ذلك لأن لكل يوم ظروفه وفقا لطبيعة هذه الفترة الانتقالية، فكيف بالمدة الطويلة، من حيث المتغيرات المناخية، بمعنى أنه يصعب التنبؤ على المدى الأبعد، وفي نظرة تقريبية، نتوقع شهر رمضان صيفي الأجواء بمقاييس المنطقة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات