» «نخيل القطيف» يعاني الإهمال  » أسطوانات الغاز الحديثة.. قنابل موقوتة  » مقطع فيديو يحذر من مضاد «القيء والغثيان».. و«الهيئة» تمنعه عن مرضى الذبحة  » 250 مستفيدا من «السلامة المرورية» في القطيف  » 76 وظيفة صحيّة شاغرة بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل  » «بشرى» تُمطر اليوم.. بشمال الشرقية  » دبابات الكورنيش.. تعكير صفو المتنزهين.. وخطر محدق بالأطفال  » هل للعشق قواعد؟ (1)  » استثناء لإعفاء النساء من بعض عقوبات المخالفات المرورية  » «جوازات الشرقية»: نظام النقطة الواحدة في جسر الملك  
 

  

صحيفة الوطن - 04/05/2017م - 11:56 ص | مرات القراءة: 665


كشفت إحصاءات أن متوسط خدمات مديري التعليم بمناطق ومحافظات المملكة في منصب كرسي الإدارة يتجاوز 10 سنوات.

وأشارت إحصاءات الإصدار التوثيقي الثالث لمديري التعليم الذي أصدرته الأمانة العامة لإدارات التعليم في وزارة التعليم، إلى أن مدة بقاء مديري التعليم الذين هم الآن على رأس العمل تراوحت ما بين أشهر إلى 21 عاما، بمتوسط تجاوز الـ10 سنوات،

مبينة أن اثنين من مديري التعليم سجلا رقما قياسيا في البقاء في المنصب، أحدهما تم تكليفه بالعمل مديرا للتعليم في إحدى المحافظات في عام 1417 وما زال طوال الـ21 عاما يتنقل في ذات المنصب بين 3 إدارات تعليمية، أما الآخر فتسلم مهام أول إدارة تعليم في عام 1419 وما زال في منصب مدير تعليم الذي لم يتغير رغم تغير الإدارات التي يتنقل بينها.

وكانت الأمانة قد أصدرت توثيقا لمديري التعليم في المناطق والمحافظات الذين هم على رأس العمل حاليا مع تضمين الدليل أسماء مديري التعليم الذين تعاقبوا على إدارات التعليم منذ عام 1425، وتضمن الدليل معلومات تفصيلية عن مؤهلات مديري التعليم الحاليين وخدماتهم الوظيفية والمناصب التي تقلدوها في إدارات التعليم، مضيفة أن الإصدار يأتي من اهتمام الوزارة بتوثيق مسيرة التعليم في المملكة وتوثيق مسيرة مديري التعليم.
 
مؤهلات مديري التعليم الذين هم على رأس العمل
41.30 % لا يحملون سوى البكالوريوس
39.13 % يحملون الماجستير
 19.56 % يحملون  الدكتوراه

الخدمة الوظيفية
30.43 % تجاوزت خدماتهم الوظيفية الـ30 عاما
52.17 % تتراوح خدماتهم الوظيفية من 25 إلى 30 عاما
15.21 % تتراوح خدماتهم من 20 إلى 25 عاما
 
2.17 % خدماتهم تقل عن 20 عاما
أكثر مدير تعليم بلغت خدمته الوظيفية 36 عاما   

أقل مدير تعليم بلغت خدمته الوظيفية 18 عاما



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات