» بلدية القطيف تحتجز 3 مركبات لبيع الايس كريم مخالفة للاشتراطات الصحية  » بعد بطالة 11 شهرا .. شغالات المواسم «مدللات» رمضان  » الغفيص: توطين المولات غير شمولي وسيقتصر على المحلات التجارية  » 678 ألف رواتر بالمملكة معرضة لهجمات إلكترونية  » وزارة التجارة تتوعد «مخادعي التخفيضات»  » مطار الملك فهد يطلق خدمة «تشريفات» للاستقبال والتوديع  » مدير تعليم القطيف يكرم المدارس المتميزة ضمن مؤشرات قيادة الأداء المدرسي  » جامعة وهمية تحرم 200 مصممة ديكور من تصنيف «المهندسين»  » السعوديون يدفعون أول ضريبة في حياتهم 10 يونيو  » 4 قضايا تصدم المعلمين خلال عام دراسي  
 

  

صحيفة الحياة - 13/04/2017م - 8:16 ص | مرات القراءة: 384


انتقد أعضاء في مجلس الشورى السعودي مشروع نظام الضريبة الانتقائية، الذي دعت اللجنة المالية في المجلس إلى الموافقة عليه،

إذ استوقف الأعضاء عمومية المشروع وغموض المقصود بالمواد المنتقاة بعد التبغ والمشروبات الغازية واشتمالها على منتجات أخرى في المستقبل لم يفصح عنها النظام. واعترض عضو المجلس الدكتور أحمد الزيلعي على فرض ضرائب على المواطنين أياً كانت أشكالها، مطالباً بعدم الاستقطاع من المواطنين بأشكال عدة، وأن تخصص الرسوم والضرائب على أصحاب الدخول الكبيرة ومنهم أعضاء مجلس الشورى أنفسهم.

وأضاف: «من يزيد دخله تقريباً على 200 ألف سنوياً يفرض عليه ضريبة وعلى التجار وأصحاب المصانع ورجال الأعمال».

وانتقد العضو خليفة الدوسري نظام الضريبة الانتقائية والمضافة وعرضه بطريقة غير مفهومة ليوافق عليه المجلس، مطالباً بمعرفة ما هي المنتجات التي ستفرض عليها الضريبة، وكم النسبة، وما هي أوجه الصرف، ومن الجهة التي ستحدد المواد المنتقاة.

وشهدت جلسة مجلس الشورى أمس، مناقشات ساخنة، خلال مناقشة التقرير السنوي للمؤسسة العامة للحبوب، ومشروع نظام الضريبة الانتقائية، إذ طالب أعضاء برفع الدعم عن القمح والدقيق، معترضين على توصية لجنة المياه والزراعة التي تطالب بضرورة بقاء الدعم الحكومي للقمح بعد خصخصة مطاحن الدقيق.

وكرر الدكتور سامي زيدان مطالبته برفع الدعم المشاع على القمح وتوجيهه للفقراء عبر حساب المواطن، وقال: «على الأقل يبقى دعم الدولة للقمح بعد الخصخصة حتى يتم تفعيل برنامج حساب المواطن ثم يرفع الدعم نهائياً»،

وأيده الدكتور فهد بن جمعة بقوله: «حينما يتم تخصيص مطاحن الدقيق سيحدد السعر العرض والطلب، وينبغي ألا نحدد قيمة السعر، إذ لا تجتمع الخصخصة مع الدعم الحكومي، وذلك لأنه سيؤدي إلى ضعف الإنتاجية ورداءة الجودة».



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات