» «التخصصات الصحية»: كادر وسلم وظيفي جديد لـ «القابلات»  » ملحقية لندن تشدّد على الطلبة بدفع الضرائب البريطانية  » كلمة جمعية العوامية الخيرية في تأبين المرحوم الحاج حسين الجشي رحمه الله  » القاضي: السجن 10 سنوات لمن يقف خلف هذه الصفحات بتويتر  » الدكتور ال هويدي يسرد قصة نجاح ابنه مجتبى  » رسالة عضو المجلس البلدي المهندس محمد زكي الخباز حول النقل العام  » ( تاتيرام .. أربعون عاما من الكدح )  » مصادر: من اكتمل طلبه بحساب المواطن قبل 9 نوفمبر سيدخل مرحلة الأهلية والاستحقاق.. الخميس  » لا تجزع من قلمك فالنور لا يتسلل إلى باطنك إلا من خلاله  » بطاقة صعود الطائرة تكشف أسرارك  
 

  

صحيفة الرياض - 12/01/2017م - 12:56 م | مرات القراءة: 582


ثلاثة أعوام تفصل عن إلزامية المرأة بالهوية الوطنية، التي ستصبح الوسيلة الوحيدة لإثبات هويتها، إذ لن يقبل غيرها في الحوادث وأمن الطرق وأقسام الولادة في المستشفيات، وكافة أمورها الخاصة.

ولاتزال هناك أكثر من ثلاثة ملايين مواطنة في المملكة تجاوز عمرهن 15 عاماً بدون هوية وطنية.

وأكد الناطق الإعلامي للأحوال المدنية محمد الجاسر لـ"الرياض" أن الهوية الوطنية للنساء متطلب أساسي لكثير من الخدمات حاليا، وستكون إلزامية في عام 1441هـ.، موضحا أن الأحوال المدنية تسابق الزمن لافتتاح أقسام نسائية جديدة بسبب الإقبال الكثيف من قبل النساء.

وقال الجاسر: الفروع والأقسام النسائية للأحوال المدنية بمختلف المناطق والمحافظات تلقى إقبالا متزايدا من المواطنات للحصول على الهوية الوطنية، في ظل اشتراط العديد من الجهات الحكومية والبنوك والجوازات التي ربطت استخراج جواز السفر بضرورة إصدار الهوية الوطنية للمرأة، وشركات الاتصالات "لتوثيق البصمة" واختبارات القياس والتقويم إبراز الهوية لتقديم خدماتها لهن.

واستطرد الناطق الإعلامي أن الأحوال المدنية عملت مؤخرا على عدد من الإجراءات بهدف تخفيف الزحام لمواجهة الضغط على الأقسام والفروع النسائية، وتسريع عجلة إصدار الهويات الوطنية.

إذ بدأت بتكليف عدد من المكاتب التي تواجه ضغطًا بالعمل في الفترة المسائية، وتكليف مكاتب بالعمل أيام السبت، إلى جانب إعادة هيكلة بعض الإجراءات لكي تختصر بعض الخطوات في المعاملة وتسرع من إنهائها.

كما تعمل الأحوال المدنية على توفير عربات متنقلة تسهل إصدار بطاقة الهوية الوطنية للنساء في المحافظات والقرى، كما وفرت خدمة الوصول إلى المنازل للنساء المسنات وذوي الاحتياجات الخاصة، بهدف السباق مع الزمن.

يذكر أن الأحوال المدنية تعكف حاليا على افتتاح عدد من المكاتب قريبًا، إلى جانب زيادة عدد المواعيد في المكاتب لتستوعب هذا الإقبال المتزايد.

كما أن الأحوال المدنية تشترط 11 شرطا لإصدار هوية وطنية جديدة للمرأة السعودية وهي:

أن تكون سعودية الجنسية، ومسجلة في سجلات الأحوال المدنية، وأن يكون عمر المتقدمة (18) عامًا فما فوق، وفي حال الحاجة يمكن إصدارها لمن أكملت (15) عاماً، وإحضار صورة شخصية واحدة حديثة وملونة مقاس 4 × 6 سم، وواضحة وغير محسنة وأمامية مظهرة جميع معالم الوجه، ويظهر الوجه خاليًا من الزينة مع تغطية العنق وشعر الرأس، ومن دون نظارات أو عدسات ملونة، إحضار صورة سجل الأسرة (دفتر العائلة) المضافة به صاحبة الطلب،

إحضار أصل حفيظة النفوس لمن سبق لها الحصول عليها، إحضار أي مستند يثبت المهنة، وإذا تعذر ذلك يؤخذ عليها إقرار بالمهنة، وإن كانت ربة بيت يكتفى بإقرار يثبت ذلك، إحضار صورة من صك الطلاق مع الأصل في حال عدم إسقاط اسم المرأة من دفتر عائلة مطلقها، وفي حال تعذر إحضار الأصل يكتفى بصورة مصدقة منه، إحضار صورة من شهادة الوفاة مع الأصل إضافة إلى صورة صك حصر الورثة في حال الأرملة التي لم يتم استبدال دفتر عائلة زوجها المتوفى، تعبئة النموذج رقم (56/2) والخاص بذلك.

اضافة الى التعرف على المرأة والتثبت من شخصيتها من خلال إحدى وسائل التعريف التالية:

حضور ولي الأمر أو أحد المحارم (ولا يصطحب معه المرأة) إلى قسم الرجال، مع إحضار أصل بطاقة الهوية الوطنية الخاصة به وصورة منها، مع باقي الأوراق والمستندات.

-حضور صاحبة الطلب مع امرأة سعودية واحدة إلى القسم النسوي تحمل بطاقة الهوية الوطنية وتربطها بصاحبة الطلب صلة قرابة، على أن تحضر معها أصل بطاقة الهوية الوطنية وصورة منها مع باقي الأوراق والمستندات المطلوبة.

-حضور صاحبة الطلب مع امرأتين سعوديتين إلى القسم النسوي تحملان بطاقة الهوية الوطنية، إذا كانتا من غير أقارب صاحبة الطلب، على أن تكونا تعرفانها معرفة حقيقية، وتحضر كل منهما أصل بطاقة الهوية الوطنية الخاصة بها وصورة منها مع باقي الأوراق والمستندات المطلوبة.

-حضور المرأة صاحبة الطلب إلى القسم النسوي مصطحبة جواز سفرها السعودي وصورة منه، على أن يكون خاليًا من الكشط أو التعديل أو الإضافة مع باقي الأوراق والمستندات المطلوبة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات