» رئيس بلدية القطيف يتبادل تهاني العيد مع أهالي دارين  » الشيخ اليوسف يشدد على ضرورة التحلي بقيم التسامح في يوم العيد  » "عشرون ريالا "  » #مسرحية_فَشْخَرٓةْ على مسرح جمعية القطيف  » أهالي القطيف في معايدتهم: الملك سلمان يؤسس لمرحلة جديدة تراهن على القيادات الشابة  » 23 يوماً.. إجازة عيد تاريخية لـ 3 ملايين موظف حكومي  » الشرقية: 20 ريالاً تثير استهجان رواد مدن الترفيه  » توقعات بانخفاض أسعار الأراضي والعقار 20 %    » %30 من خريجي التقني أمام مصير مجهول  » المرهون: لنضاعف فرحة العيد بالتسامح (#قوتنا_بتسامحنا)  
 

  

شبكة القطيف الاخبارية - 08/06/2016م - 7:30 ص | مرات القراءة: 7465


تناول الممثل السعودي الشهير، ناصر القصبي، قضية الانقسام الطائفي بين السنة والشيعة، عبر حلقة ساخرة من برنامجه الرمضاني "سيلفي"، حيث

روت حلقة الثلاثاء بعنوان "على مذهبك" قصة طفلين، ترعرع أحدهما في أسرة سنية والآخر في أخرى شيعية، وبعد مضي 20 عاما يكتشف الطفلان أن المشفى أعطى كل أسرة الطفل الخاطئ، ويضطر الاثنان للذهاب إلى العيش مع أسرة تؤمن بالمذهب مخالف لما تربى عليه.

ويحاول عندئذ يزيد، الطفل الذي ترعرع ضمن العائلة السنية، التعامل مع أسرته البيولوجية التي تحاول تبديل مذهبه، مبددا في الوقت نفسه بعض الأفكار المسبقة لديها، كما يحاول عبدالزهرة، التي تربى عند الأسرة الشيعية، إقناع أسرته الحقيقية بعدم صحة الكثير من الأفكار التي لديهم حول الآخرين، وكان ملخص الحلقة أن "كل مولود يولد على الفطرة" وأن اختلاف المذهب لا يعني اختلاف الدين.

ولاقت الحلقة رواجا واسع النطاق على وسائل التواصل الاجتماعي، إذ أشاد مغردون بفكرة الحلقة التي رأوا أنها تناولت "الفكر الطائفي" ببراعة، و"بجرأة" القصبي لتناوله مثل هذه القضية الحساسة في الشرق الأوسط، وتصدر وسم "سيلفي" قائمة الأكثر تداولا في المملكة العربية السعودية

وجاء ردُّ الممثّل ناصر القصبي سريعاً على تويتر حول ردود الفعل التي تلقاها بعد عرض الحلقة :

الحمدلله رغم كل شي ...تعقيباً (على مذهبك)

الاتصالات تحاصرني بكل الإتجاهات ومن كل مكان

والأجمل أن الأشاده والاطراء من الطرفين سنه و شيعه

والحق ان الاشارات للهجة القطيفية كانت واضحة ومثيرة وقد كان للفنان احمد الجشي صورته البارزة

وقال هادي رسول : الفن هدفه الإثارة ، إثارة العقول نحو ما يجب أن يكون حلًا على أرض الواقع .

ليس بالضرورة أن يطرح الفن حلًا مباشرًا ، إنما يترك لنا فرصة للتفكير نحو ما يمكننا أن نفعله تجاه الواقع و حل الأزمات .

هكذا تمكّن ناصر القصبي من الذهاب نحو هذه الإثارة .

قد أختلف في تقييم الشكل الذي خرجت به الحلقة و تقديم النموذج الذي مثل به الفنان ناصر القصبي المجتمع الشيعي الذي يُفهم منه أنه تعميمٌ على الحالة الشيعية المتباينة أصلًا ، لكن لن أختلف أن ناصر القصبي يحاول أن يشعل شمعة في وسط هذا الظلام ، فلنا أن نشكره على جهده و محاولته ، التي نرجو أن يكون لها تأثيرٌ على أرض الواقعين الرسمي و الاجتماعي يتجاوز اللحظة .

وقال الاعلامي حبيب محمود : ين يزيد وعبدالزهره...!

من مسؤوليات الفنّ؛ أن يُصارح المجتمع، لا أن يُهادنه. إذا تواطأ الفنّ والمجتمع على إقرار الأورام؛ فإن النتيجة هي استدامةِ الأورام المتعصّية على الفهم. لن يخرج أحدٌ من صندوق أيديولجيّته المُصمتة.

ما فعله سيلفي2 الليلة؛ هو مُصارحةٌ، أساسها "فقد قيلَ لنا عنكم، كما قيلَ لكم عنّا"..!

   


cnn و هفيغتون

التعليقات «6»

ابو محمد - الخبر - السعودية [الجمعة 24 يونيو 2016 - 1:43 ص]
أؤيد الهدف المعلن للحلقة أما الفشل في الاعداد وفي النص وفي الأفكار وفي التشخيص وحتى في الشكل فهو متوقع وطبيعي جداً، لكن لابد من بداية وهي مطلوبة بشكل ملح على أمل الوصول الى طرح مبدع ومؤثر.
ابو حسين - السعودية- قطيف العز [الخميس 09 يونيو 2016 - 2:32 م]
بالعكس الحلقة كانت رائعة وخل الطرفين السني والشيعي يعرفون ان هناك ناس طيبين في اتباع المذهبين ولكن بعض المشائخ السنة والشيعة هم من يثير الفتنة ويستمتعون بالتفرقة بين الناس واحنا في وطن واحد لازم نتعايش ونعيش في امن وسلام
انا موظف في الحكومة واخواني اثنين يدرسون برا على حساب الدولة وماعمرنا سمعنا عند التوظيف ويش مذهبك
ياخي فكونا من التفرقة والله يسير فينا زي العراق كل واحد يقتل الثاني وهذا يقول الله اكبر والثاني يقول الله اكبر
خلونا نعيش بسلام والله الناس طيبين والمحرضين ينفذون سياسات خارجية
منكم و إليكم - [الأربعاء 08 يونيو 2016 - 11:18 م]
القصبي حاول تقليد اللهجة القطيفية وفشل لأنها ليست سهلة وهي أصيلة ومميزة وتمتاز بخفة دمها مقارنة ببعض اللهجات الخليجية والتي يغلب عليها ثقل الدم.
القصبي كا ينتقد المذهب الشيعي ويسخر من معتقداته وهو خروج عن هدف الحلقة.
الطرف الثاني السني وجه نقد لاذع الى الشيعة.
النتيجة سخرية على الشيعة وضحك على معتقداتهم خصوصا بعد تكريسة المعجزات والمكارم الالاهية للضحك لأن الطرف الثاني ببساطة يعتبرها خرافات.
د/ شكري السنان - السعودية [الأربعاء 08 يونيو 2016 - 1:26 م]
لن تؤثر الحلقة أبداً ، بل على العكس ربما تعمق الخلاف عند البعض. نحن نحتاج الى لائحة تشريعية تعاقب كل من يتجاوز مدعومة بقرار سياسي
صالح - [الأربعاء 08 يونيو 2016 - 2:48 ص]
ان القران لم يؤثر فيهم الاية لا اكراه في الدين لم تؤثر جت على مسلسل
المؤثر هو بعض الصحف الي تورد الطائفيه وهى معروفه لنا نحن الشيعه لما اجد مسؤلها لاينشر تعليقات ضد شيعة السعودية بعدها بصدق في تسامح سنى في السعودية لما اجد كل من يحرض على تفجير الشيعه في بيوت الله خلف القضبان الي يغردون في تويتر بعدها بصدق انتهت الطائفيه لكن عن اخر الزمان الفتنه جايه لعن الله من ايقض الفتنه وعن السيلفي هل بكون عن سلفية ومشياخ السنه نشوف الانصاف بعدها نصدق انامع التعايش وكل انسان حر في اختيار عقيدته المحاسب الله
لبيك ياحسين - [الأربعاء 08 يونيو 2016 - 2:43 ص]
كلام فارغ

مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات