» إلزام «المختبرات» بالتسجيل في «اعتماد»  » «التجارة» تدعو للتوقف «فورا» عن استخدام طرازات محددة من سلالم الألمنيوم «Werner»  » أحلامي ليست وردية !  » جهات حكومية تعتمد «البصمة» للحسم على الموظفين المتأخرين بالساعات  » رحيل «شيخ المؤرخين»  » توطين 98 % من «اتصالات القطيف»  » أخطاء التشخيص تتصدر مخاوف سلامة المرضى  » بلدية القطيف تصدر 13725 شهادة ورخصة  » القطيف: 68 مخالفة للعمل تحت الشمس  » «الصحة» تطلق أول صيدلية ذكية تعمل بالروبوت في المملكة  
 

  

أ.فوزية ال مبارك - 06/04/2016م - 8:21 ص | مرات القراءة: 14942


افتتح مجموعة من الطلاب المبتعثين بجامعة (روبرت موريس) بولاية بنسلفانيا وبالتعاون مع النادي السعودي بالجامعة مدرسة اطلق عليها اسم

(مدرسة الجيل العربي) لتعليم أطفال الطلاب المبتعثين اللغة العربية والقران الكريم داخل حرم الجامعة , بعد ان لامسوا حاجة الأباء والأمهات تعليم ابناؤهم اللغة العربية والقران الكريم , ولافتقار مدينة بيتسبرق لمدرسة توفر التعليم العربي والقران الكريم بأيدي معلمات لغتهم الأولى هي اللغة العربية .

كما أوضح رئيس النادي السعودي بجامعة روبرت موريس هايل اليامي ان المدرسة هي بداية عمل تطوعي مستمر ودائم وهدفها زرع أهمية تعلم اللغة العربية وهي لغة القران الكريم في نفوس اطفالنا وتحبيبهم فيها وايضا تقوية الترابط الأجتماعي بين الأباء والأمهات واطفالهم في بلد الغربة .

وقالت مديرة المدرسة ومصممة المنهج ضحى العطاس انه قد يتحقق حلم الكثيرين من المبتعثين بهذه الفكرة الا وهي تعليم اطفال المبتعثين لغتهم الأم اللغة العربية , حيث ان الفكرة بدأت منذ سنين , حين لمس تضاؤل مهارات اللغة العربية لدى أبناؤنا وبناتنا وذلك لطبيعة الزذع الذي يعيشه المبتعث ,

فالوالدان مشغولان بالدراسة والطفل يقضي معظم وقتة في محيط يتحدث باللغة الأنجليزية , فأنشاء مدرسة ستوفر لهم البيئة المناسبة للطفل لتعلم وممارسة اللغة العربية وتكوين علاقات اجتماعية مع أبناء وطنه يعزز الشعور بالأنتماء كما أننا نسعى جاهدين لبناء هذه المدرسة وتطويرها بالشكل الذي يضمن جودة التعليم والحصول على الأهداف المرجوة .

واوضحت وكيلة المدرسة والمعلمة هاجر اللويم أن المدرسة سوف تكون بصمة تطوعية جيدة ينتفع بها لأبناء العرب المغتربين في امريكا , وزرعنا لهذه المدرسة ثمرة ننتظر قطافها وقد شوهد بداياتها على أعين الاطفال منذ يوم الأفتتاح .
علما بأن اعضاء هيئة التدريس هم طالبات سعوديات متطوعات من نفس الجامعة وخارجها وهم : ولاء عشميق , هيفاء العنزي وايمان الشهراني .



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات