» التوبي.. وفاة بطل المنتخب السعودي نجم رضوان في روسيا  » متقاعدون بالهجري ومتقاعدون بالميلادي!!  » رسائل النصب تتواصل.. والبنوك: لا نهدد بالحظر  » 60 سعوديا يغادرون العمل الحكومي يوميا  » شركة تختبر المتقدمين لوظائفها على طريقة «قوت تالنت»  » فحص الكتروني للمهندسين الأجانب قبل التأشيرات  » 18 عاما السن الأدنى للبحارة واستخدام القوارب السريعة  » نازك الخنيزي هي التي فتحت عيونها ونظرت إلى السماء لأنكم موجودون هنا …  » محنة الإمام العسكري في الطريق الرسالي  » «المهن الكتابية» الأعلى توطينا في القطاع الخاص بـ 88 % .. استقطبت 530 ألف موظف  
 

  

زهراء السلهام - 14/10/2015م - 12:06 م | مرات القراءة: 7191


قالوا ايام هي عن شهر الحداد وقربه سيبتدي،،،،
قلت وهل لملحمة الخلود بكربلاء أن تنتهي،،،،،،

وهل بقيت جريمة بحق الحسين من إبن أمية نسيها،،،وهل فعله المشؤوم لازال باقيا وعمره يزيد وسنواته لم تنقضي،،،،
ألم يدع الخيول على جسد الحسين ترضرض صدره الشريف
والسيف بيد شمرا مغروس في نحره ويدوس عليه بحديد نعله ،،،
وسبي النساء ،، والأطفال لم تسلم من قتله ،، والرؤوس على الرماح معلقة،،،،وبعصاه بثناياالحسين يلعب بثغره ،،،
الم ينهض ابن سيد الكونين مدينا جرائمهم ويقف في وجه الطغيان هاتفا الحق هو مبدأي.،،،،،
عن الاسلام محاميا و مرافعا وبرساله الاصلاح مبشرا لايقاظ أمة جده.،،،،،

رسالة التوحيد حملها مبلغا ولمرسوم خط التغيير أستاذا والزمن تلميذ به ،،،، وللعدالة مكلفا ولقسطها بين الناس محور رأسه ،،،،
،طريق نهج الانبياء،، ومهديهم يلبي نداء ربه ،،،برسالة من ثقلها أسقطت كل جبارمتمرد....رسالة التوحيدعجزت عن حملها الصخور العاتية والجبال الراسية ولم يعجز عن تبليغه خامس أهل الكساء وجدهم محمد ....
ستبقى يإإمامي للفضيلة متو جا وللأخلاق مكارم منك تكتسي،،،،، ياإمامي أنت للفضيلة شمس.....وللخير ملهما،،،ولصياغة الإنسان صانعا....وللكمال مكتسيا رداء جدك النبي،،،،،،

أين كربلاء برسالتك سيدي هي ماضية. ؟؟!!هل ليزيد رسالتك له نشرت!!!!؟؟؟؟؟؟وهل يفقة ترجمة رسائل الأنبياء من يعش الظلام عيونهم ،،ومن ليست السياده من حقه
عن رؤية شمس شعاعها للكون ساطعا!! وهل تختلف قرائته في ذاك الزما ن عن ترجمةمعااوية،، وقرائته لها تتأتأ، بخلع تيجان أبناء أهل الرسالات، بعد قطع رؤسهم ،ويرتدي عمائمهم آبن الدعي،،،،،،
ترجمته لها هومسح النقاط وتبقى حروف تخلف من أطلقوا سراحهم بيوم الفتح و إنتحال منازل من هم مهبط للوحي...

،رسالتك سيدي بعيدة عن الدماء وخوض الحروب رسالتك هي رسالة السلام والخلود. رسالة سبط رسول الله هي رسالة لاله الا الله بسيف كسر الظلام لينورلناالدروب. رسالة سيد شباب أهل الجنة هي رسالة مبعث الحياة للوجود،،،
رسالة ابن أمير المؤمنين رسالة شوق لمنارات علت السماء وأخترقت الحدود،،،،،، رسالة سبط رسول اللة هي محطات تقف عندها العقول لتنشر فكر المحبة والصدق والإباء والصمود
رسالة إبن الزهراء زرع السنابل وإحياء المروج.
رسالة سيد الشهداء غرس شجيرات التقوى و نثر الورود
رسالة خامس أهل الكساء تثبت جدور الحرية بأرض المروج

رسالة من أشارت اليه سورة المباهله شعاع مضيئة لآشعال مصابيح العدالة و الهدى،، وسراج يشعله أهل من تصدقوا بركوع،،وأطالوافي صلاتهم السجود،،،،
،وسيضل نورها قائما ليوم يقوم الأشهاد وتشهد عليهم أفعالهم يوم الوردالمورود،،، وماإن طبنا جبن ولكن منايانا ودولة آخرين. لبيك يا حسيييين تلبيتنا لك سيدي هي إستجابة منا لتلبيتك لنداء اللة لحجك بيته،، ونزعك للإحرام قبل حله ،،حقنا منك لدماء حجاج بيته. مغادرا مكة لمعركة الفتح ولتصحيح مسارأمة جده. بملحمة الخلود التي لم تنتهي.



التعليقات «36»

بهية بن صالح - سيهات [الأحد 16 سبتمبر 2018 - 7:11 م]
كالعادة سيدتي رائعة في وصفك
وكعادتي معك مشاعرك تلامس روحي
من تعيش بتلك الروح العذبة في مسيرة حياتها تكون معطاءة في كل وصف يلامس روحها الشفافة
يارب يحفظك سيدتي ومأجورة ويحشرك مع محمد وآل محمد
وننتظر المزيد منك
اللهم صل على محمد وآل محمد وسلمت اناملك وروحك النقية
صديقة الغلاف - سيهات [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:37 ص]
ماشاءالله سلمت أناملك المبدعة ورزقك الله زيارة الحسين عليه السلام في الدنيا وشفاعته في الآخرة
هدى الغريافي - سيهات [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:31 ص]
تسلم الأنامل مبدعة ما شاءالله 😘💐
مأجورين ومثابين
فاطمة الخرداوي - سيهات [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:28 ص]
عليك بلعافيه عناتي سلمت أناملك وحشرك الله مع الحسين وانصاره🤲
إيمان المحسن - سيهات [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:27 ص]
ماشالله مقال جدا رائع يشتاق الشخص لقراءة المزيد منه
وكلمات معبره وشيقه
تسلم اناملك والى المزيد في هادا النهج الرائع ومقالات اخرى ونحن بالانتظار
وداد كشكش - القطيف [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:26 ص]
اللهم صل على محمد وآل محمد إبداع ماشاء الله عليك أختي الفاضلة
زهرة السلهام في تفصيل الواقعة وسبب الواقعة
مؤثر جدا يستمتع القارىء الغيور بقراءتها
وفقك الله للمزيد وحفظك ورعاك أينما كنت.
زينب ال شهاب - سيهات [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:24 ص]
جميل ماما حبيبتي اشتقنا لقلمك❤❤
فاطمة ال شهاب - سيهات [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:23 ص]
جميل واجد ماما رائع مبدعة
رهام الجشي - القطيف [الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 11:21 ص]
مقال جميل تسلم اناملك عمه 🌹
بشرى المطوع - سيهات [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 10:12 م]
سلمت يداك خاله ام رائد ❤
كلمات رائعه ومنتقاة بعنايه
ربي يوفقك ويحشرنا مع النبي محمد وآله الاطهار ❤🙏🏻
فاطمة ناجي - سيهات [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 1:45 م]
سلمت اناملك عزيزتي ومأجورين ومثابين
فاطمة ناجي - سيهات [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 1:45 م]
سلمت اناملك عزيزتي ومأجورين ومثابين
بنين الغانم - سيهات [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 12:31 م]
سلمت أناملك 😭فقد كانت كتاباتك نابعه وصادقه من القلب استشعرت فيه المظلوميه وماجرى في يوم كربلاء على سيد الشهداء
جعلك الله ممن يأخذون كتابهم بيمينهم يوم القيامه 🌹❤
بنين الغانم - سيهات [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 12:31 م]
سلمت أناملك 😭فقد كانت كتاباتك نابعه وصادقه من القلب استشعرت فيه المظلوميه وماجرى في يوم كربلاء على سيد الشهداء
جعلك الله ممن يأخذون كتابهم بيمينهم يوم القيامه 🌹❤
الأستاذ حسين الفرج - القطيف [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 12:10 م]
رائع
الأستاذ حسين الفرج - القطيف [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 12:10 م]
رائع
بدرية عبد الرضا - سيهات [الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 12:07 م]
ما شاء الله تبارك الله فعلاً سلمت أناملك يا مبدعه كلماتك مؤثره تجعل القارىء يعيش هذه الملحمه المؤلمه استمري في الكتابه بهذه الطريقه وان شاء الله لك مستقبل مشرق ❤🙌🏻🌹
ندى الزهيري - القطيف [الإثنين 10 سبتمبر 2018 - 10:25 م]
مأجورين ومثابين ، حشرك الله مع الحسين ورهطه ام رائد الجميلة وزاد في مداد قلمك حكمة وجمالا
منى الشافعي - [الإثنين 10 سبتمبر 2018 - 6:28 م]
تأملات رائعه غاليتي أم وائد فاضت في خاطرة شفيفه تلامس هذا الوله و العشق الكربلائي لمسيرة الحسين
نهلنا معك من فيض المعاني التي لامستيها بيراعك لتروي بها ظماءنا السرمدي لهذه الملحمة الخالدة تعاودنا كل عام و نعاودها بذات الوله و الشوق
كلماتك أطلقت التنهيدات المخنوقة في صدورنا و اجرت العبرة من آماقينا
أم فهد - القطيف [الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 - 3:01 م]
ماشاء الله تبارك الرحمن سلمت هذه الأنامل المبدعة غاليتي ووفقتي لكل خير

مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات