» لميس آل الشيخ: جائزة «التشريح» رداً لجميل الوطن  » إصابة رجل وامرأة في حريق شقة بالقطيف  » تكريم منظمي الاحتفال باليوم الوطني في القطيف  » الباحثة المبيوق محاضرة في عيادات المايو الأمريكية  » تأجيل تأمين المعلمين والمعلمات لـ «أجل غير مسمى»!  » تأمينات السعوديين ترتفع إلى 20% وتراجع المقيمين 6.6%  » 600 ألف مراجع للعيادات الجلدية خلال 2017  » مطالبات بإلزام المقبلين على الزواج بإجراء 10 فحوصات  » وكيل التعليم يستعرض مع شهباز المسارات الجديدة للابتعاث  » ملحقيات سعودية: مخالفات الحسابات المصرفية «جنائية» تؤدي إلى السجن  
 

  

خاص-شبكة القطيف الاخبارية - 26/03/2012م - 9:20 م | مرات القراءة: 9375


صُنف المفكر الإسلامي الأستاذ جهاد الخنيزي ضمن أكثر المؤلفين مبيعا للكتب في معرض الكتاب الدولي في الرياض 1433هـ، حيث

حقق كتابان له نسبة مبيعات عالية  عن دار بيسان للنشر هما " السلفية والشيعة بين خيارين: تصالح أو تخاصم" و " الاصلاح والممانعة في المجتمع السعودي" ، وقد صدر التصنيف عن الدائرة الرسمية لمعرض الكتاب الدولي بالرياض.

ويبحث المؤلف في كتاب "السلفية والشيعة" عن خيارات العلاقات بين المذاهب الإسلامية حيث نقب في دراساته الدينية والتاريخية عن تأصيل مفهوم الإسلامية وظهور المذهبيات في المجتمع المسلم، مبينا عوامل عميقة في السياسة والفكر والمنافسة هيئت لظهور الاختلاف بين المذاهب كصور عن التأويل الذي تم استحداثه ووقف وراء عامل التشرذم، وعالج في مؤلفه نمطي الإيجابية والسلبية التي يمكن أن تنتجا عن فهم العوامل المسببة لاستمرار نمطي الدعوة للوحدة والتقارب و الافتراق والتباعد، داعيا على تغليب رؤية الاشتراك والتفاهم والتقارب بين السلفية والشيعية كحل للمشكلات التي تنتج عن تغليب قيمة الفروع على الأصول، ومبينا القيمة الأولى للأصول المشتركة بين جميع المسلمين.

فيما تناول في كتابه الثاني "الإصلاح والممانعة" التجاذب الذي يعيشه المجتمع السعودي أمام خيارات متعارضة في أثناء عملية التحديث وقراءة الواقع وتوسيع مفهوم الحقوق والواجبات في داخل المجتمع، وقد انطلق المؤلف من مناقشة مبدأ تأسيس مفهوم المجتمع وهويته كمدخل لقراءة مسائل تتم مناقشتها ضمن رؤى تكوينية مختلفة المعايير، مرجحا في أثناء ذلك التنوع الواضح في أثناء عملية تحديث الدولة والمجتمع وعوامل الدفع نحو الإصلاح، وعوامل الكبح، ومن اللافت أن المؤلف يطرح ضمن رؤيته الفكرية جدليات متعددة تتوافق في مسائل وقضايا رغم تباعدها الفكري، وتتعارض في أوقات مع مفهوم الإصلاح الذي قد تتقدم فيه السلطة السياسية على المناقشات الكابحة للتحديث الإصلاحي.

ويذكر المفكر الخنيزي في أثناء استفسار محرر شبكة القطيف الأخبارية منه حول دوافع الكتابة في قضايا حساسة أن الأسس الفكرية التي يتبناها في طرحه تنطلق من قناعة مبدئية وهي قدرتنا كمفكرين على تعميق الحل الذاتي وكشف النسق الذي يؤسس لقدرة أكثر متانة وأصالة وحجية عندما نزيد من جرعة العقلانية والانفتاح على مختلف الآراء، موضحا بأن المكنة الفكرية المؤهلة تستطيع أن تقدم للمجتمع سلة متنوعة من الحلول مما يهيئ لتنمية فكرية تواكب تنمية القانون، مشيرا إلى أن المناقشات الواسعة التي تتم في المنتديات والمؤتمرات السعودية حول مختلف القضايا هيئت لبروز فكر إصلاحي وحداثي يخفف من حدة الممانعة التي تتصف في أوقات كثيرة بالضبابية ونقص المعلومات والخوف والشك.

يذكر بأن الأستاذ جهاد الخنيزي هو أحد أعلام الفكر الحديث في السعودية الذين آلوا على أنفسهم تقديم أطروحات جادة متجاوزا عقدة حساسيات المصارحة نحو تأصيل مبدأ المكاشفة للعقل والفكر اللذين يقرآن الأطروحة الدينية من أصولها النقية التي تجمع بين النص الموحى والعقل الحر المتحرر من تراكمات التاريخ.  



التعليقات «13»

بن عيسى - القطيف [الثلاثاء 24 يوليو 2012 - 4:59 ص]
إن المقدمة التي وردت لا تمثل تحديدا لما خطه المفكر جهاد ، إنها فكرة ومقدمة بسيطة عن الكتاب ، فلا تحكموا على الكاتب وانتم لم تقرؤا الكتاب
ابو احمد - qatief [الأربعاء 11 ابريل 2012 - 5:41 م]
اولا حمامة الوادى لاتطرب ثانيا التوازن فى الكلمات مطلوب فالاخ جهاد كاتب جيد وهنالك اشباه له كثيرين وليس منفردا وليس متخلفا عن السبق , الاعلام مشكلة منذ العصور , منذ فتره على سبيل المثال شخصية تكلم عنها اعلام الانترنت مبرمج كمبيوتر يوم باحث ويوم فنان ويوم اقتصادى وفهمان استغربت عن هذه الشخصية فى هذه المنطقه هو الاعلام والتوازن المظلوب
الامر الاخير تشخيص المفرده مفكر تطرح اذا انطبقت عليها بعض المزايا والصفات والا كان الكلام عبث وهو على كل حال كاتب جدير
TYTYTY - القطيف [الأربعاء 11 ابريل 2012 - 9:19 ص]
طوال عمرنا نضع الحروف على غير الكلمه المناسبه كاتب ومفكر واسلامي ولهذا انا اقول لن تقوم قائمه لاهل القطيف
نمدح في كثير من رجالات القطيف وهم لا يستحقوا مداد الكلم ليس المقصود جهاد او احد بعينه وانما واقع مرير لا يعرفه إلا من تعايش مع هؤلاء !!! انشر ابليز لحرية الكلمه والمصداقيه وبدون تخلف الحذف
أم أحمد - السعودية - القطيف [السبت 31 مارس 2012 - 1:01 م]
دائماً متألق أخي العزيز ، حفظك الله
الكاتب يعبر عن فكره وقناعاته في كتابه فلكم أن تقرأوها و تقبلوها، أو تنتقدوها بأسلوب راقي يساهم في تطوير الفكرة و الفائده من الكتاب... مع ضرورة المحافظه على أحترامنالأنفسنا و الأخرين
الكتابين سيكونان في قائمة الكتب التي سوف أقرأها في 2012...
ابو عمر - الرياض [الجمعة 30 مارس 2012 - 10:21 م]
لقد اشتريت الكتابين بعد تصفحهما جيدا ارجو ان تتاح لي الفرصه لقراءتهما
عبدالله المؤمن - qatif [الأربعاء 28 مارس 2012 - 8:30 م]
اولا ابارك لاهل القطيف الكرام لوجود كاتب متالق مثل الاستاذ جهاد الخنيزي المثقف والناشط الاجتماعي واسال الله له التوفيق والنجاح والتقدم
ناصر - القطيف السعودية [الأربعاء 28 مارس 2012 - 12:46 ص]
أستغرب من الحكم المسبق من قبل فريق من الناس ولا ندري لماذا هذا التحامل على هذا الشخص الذي يهمني في الموضوع ان اقرأ الكتابين المذكورين وبعد ذلك أدلو بدلوي في الموضوع مع انني متأكد من خلال قراءتي لبعض التعليقات ان أصحابها لا يملكون من الثقافة والفكر الا الصبابة فقط وا عجبي عليك يا بلد
رضا محمد الزاير - القطيف [الثلاثاء 27 مارس 2012 - 10:50 م]
المشكلة اننا لا نثق في انفسنا ونعتبر الغريب اهلا لما نستغربه من انفسنا وهل الوعي يمتنع عن القريب منا ؟ ولماذا نستكثر هذه الصفات على من نعرفه ولا نستكثرها على من لانعرفه ؟ اليس الواجب علينا احترام القريب منا الذي احترمه البعيد عنا ؟..
ولد اباه - القطيف [الثلاثاء 27 مارس 2012 - 3:41 م]
أفتركت لوهلة أنكم تتكلمون عن ناعوم تشومسكي أو عبدالكريم سروش ما عليش مفكر ومثقف على عيني وراسي ولكن التفخيم الزايد ينقلب مسخرة مع كامل محبتي
محمد الناصر - Qatif [الثلاثاء 27 مارس 2012 - 1:19 م]
شفت والمشرف أنا قلت لا تنشروا طيب ما لحقنا على طول بعض الشباب زعلوا حقك علي اخي العزيز ولا تزعل
ولكن ما دخل زكي الميلاد والدكتور وغيرهم في التعليق لا اعرف المناسبة ممكن تنصحني فأنا دائماً بحاجة للنصيحة
محمد الناصر - Qatif [الثلاثاء 27 مارس 2012 - 1:12 م]
حبايبي الشبكة ما اسرع كم في تنزيل التعليق لقد قلت ان تعليقي غير صالح للنشر فنشرتوه لماذا
لم اقصد الحط من منزلة الكاتب وكان عتبي فقط على الديباجة في المقدمة وفي اخر المقال ولا ينزل هذا من قيمة الكاتب
وهو يستحق كل التقدير والاحترام
كبيرة - [الثلاثاء 27 مارس 2012 - 1:02 م]
الناس اعداء ما جهلوا
لا تعرف الكاتب شيء وتعتبر ذلك كبير شيء اخر
قالوا في الميلاد :اكد الباحث المفكر الوطني زكي الميلاد

وقالوا في المحفوظ :المفكر المحفوظ

ليش ما علقت على المفكرين الاخرين

لو صعبة منت بهاضمنها ؟؟؟؟
محمد الناصر - طحشتوا واجد قطيف نيوز [الثلاثاء 27 مارس 2012 - 12:47 م]
طبعا ليس صالح للنشر وانا لا أدعو لنشر تعليقي
بس شويه كأنما طحشتوا في الديباجة للأستاذ المحترم وهذه مغالاة ممزوجة لا تليق بالموقع ولا تليق أيضاً بالكاتب
عفوا صعبة على الهضم
بهذا المدح انتم ترمونهم الكاتب وتجعلوا الموضوع مثير للسخرية

مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات