» هل للعشق قواعد؟ (1)  » استثناء لإعفاء النساء من بعض عقوبات المخالفات المرورية  » «جوازات الشرقية»: نظام النقطة الواحدة في جسر الملك  » ما عقوبة من يمس الحياة الخاصة عن طريق إساءة استخدام الهواتف؟  » «مركزي القطيف» ينقذ مريضة من مضاعفات خطرة  » القطيف: تطوير شارع ابن عوف خلال 4 أسابيع  » «العمل»: تطبيق سَعوَدَة الذهب بعد أسبوعين  » ما أرأفك يا رسول الله  » 2018 عام الزلازل المدمرة !  » أطباء سعوديون على «قائمة البطالة» لإشعار آخر!  
 

  

08/10/2011م - 8:38 م | مرات القراءة: 56173


أعلن الرئيس التنفيذي لشركة دار البندر العالمية، التي تتبع لها العلامة التجارية "سنتر بوينت"، عبد الله الأحمد، أن

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة دار البندر العالمية، التي تتبع لها العلامة التجارية "سنتر بوينت"، عبد الله الأحمد، أن المتسبّب في احتراق السوق، أمس الجمعة، عاملٌ من الجنسية البنجالية ويعمل في النظافة والصيانة وكذلك تحميل وتنزيل البضائع، مؤكداً أنه لقي حتفه في الموقع "احتراقاً بعد أن عجز عن الهرب".

وخصّ الأحمد "سبق" بتفاصيل الحادثة قائلاً: "الجاني قَدِم للعمل لدينا منذ أسبوعين، وفي منتصف ليل الجمعة وعند الجرد والإغلاق اختبأ؛ وفور خروج الموظفين ارتدى ملابس نسائية واتجه إلى الخزينة لكسرها وسرقة مبيعات المتجر، وقد أظهرته كاميرات السوق وهو يحاول فتحها بالقوة غير أنه فشل".

وأضاف الأحمد "مع ساعات الفجر الأولى أشعل النار في القسم النسائي ثم أطفأها، ليعود ثانية ليشعلها، سعياً منه لإكساب المكان كمية كبيرة من الدخان حتى تعمل صافرات الإنذار، ويتم فتح الأبواب ويخرج بطريقته، إلا أنه وقع في شر أعماله عندما شبّت النار في أرجاء السوق، وقضت عليه جثة هامدة".

وعن حجم الأضرار المادية، أكّد الأحمد أنها تتجاوز 40 مليون ريال موزعة بين البضائع المختلفة وإعادة التأهيل، مشيراً إلى أن التأمين سيغطي بعض الخسائر.

وختم الأحمد "من المؤسف إغلاق المتجر للثلاثة أشهر القادمة أمام الزبائن؛ لغرض إعادة تأهيل وصيانة السوق،  وسنعمل على التبرُّع بالبضائع التي لم تتضرّر لمصلحة الجهات والجمعيات الخيرية".



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات