» حتى يكون للإعلام هدف  » تعذيب طفل بـ «المطرقة» و«أسياخ الحديد» و«الكماشة».. و«النيابة» تكشف التفاصيل  » الجوازات: لا سفر بـ«الهوية» القديمة بعد طلب التجديد  » إغلاق وإنذار 35 محلا مخالفا بعنك  » فلكيون يتوقعون درجات حرارة خمسينية  » عمل السعوديات في «تعليم القيادة» يقتصر على بعض المهن  » 3 مؤشرات لقياس التوظيف والالتزام بنطاقات  » ضبط ٦٠٠ كيلو فواكه وخضروات في مستودع مخالف بالقطيف  » «الغذاء والدواء» تنفي إشاعة تروّج لاحتواء الكاتشب على الكوكايين والكحول  » في يومهم العالمي: Voxelotor عقار ينتظره مرضى المنجلي «السكلسل»  
 

  

شبكة القطيف الاخبارية - كريم سلمان - 14/06/2009م - 8:00 م | مرات القراءة: 762

صناديق البريد السعودي

لورجعنا بالزمن قبل التكلونوجيا لوجدنا أن البريد هو أفضل طريقة في التخاطب ومع التطور في وسائل الأنصال لم يعد البريد التقليدي له دور إلا ما نذر لذلك تم تطوير البريد السعودي وهذا يحتاج إلى مبالغ يتكفل المستهلك دفعها طبعا

وكان واصل الطريقة الأمثل والأسرع لإيصال جميع الخدمات البريدية للمواطنين والمقيمين في محل إقامتهم، وشعار البريد السعودي نقدم عنوان بريدي فريد باستخدام أنظمة المعلومات الجغرافية (GIS) ونقوم بتركيب الصناديق وتسليم المفاتيح بدون مقابل مدى الحياة.

لم تصمد صناديق البريد التي قامت مؤسسة البريد السعودي بتركيبها إمام منازل المواطنين للرقي بمستوى الخدمات البريدية باستحداث خدمة «واصل» لأكثر من شهر حيث وصلتها أيدي العابثين وقاموا بتكسير بعضها في ظاهرة غير حضارية تعكس قلة الوعي لدى بعض الشباب والمراهقين وعدم معــرفة أسباب قـــيامهم بذلك .



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات